المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ( هدب العين مطلوبة أمنياً لدى شرطة المطر )


الصفحات : [1] 2

فاطم علي
07-09-2006, 04:05 AM
~~*~~



الأرض بأكملها اليوم تطالب ..
ولـ تكن أرضي أولها ..
فـ مساحاتي مستوية ..
بـ حاجة لـ نحت مَطًريّ
وقلبي على ثقـة كاملة
بـ ذات الدفء فيك
وبـ فيض عطرك
سيدتي
المحكمة تُطالب
وأنا أطالب
بارتكاب الأعمال الشاقة ..
وألف ألف مطر ..ينتظرك
بعثريه كما تشائين
فأرضنا اليوم ..
يملؤها معنى الإحتواء
والكَلم .. كله بين يديكِ


فأرواحنا بـ مطركِ أجمل


ونحن بانتظـــار:angel:

هيثم أحمد
07-09-2006, 04:44 AM
أظن الشماتة الأدبية!
حلالـ,؟

مــو!

:angel:

جاي اطالعـ,,!

ضحكة المطر
07-09-2006, 03:09 PM
ما جئت هنا شماتة << مثل بعض الناس :cheeky:


بل أتيت بحثاً عن غيمةٍ استوائيةٍ مجنونةٍ ترويني


هل أجدها ؟




روح
تسلم لي أفكاركِ :goodvibes

هيثم أحمد
07-10-2006, 12:42 AM
لن ابدأ,
محاكمتيـ,
إلا بعد البدأ هنا,,
:angel:

السيدات أولا!

هدب العين
07-10-2006, 01:05 AM
ْ
ْ

حسناً يا هيثم :angel:

وبما أن السيداتِ أولاً ، أطالب بحق ( أنوثتي ) ، أن تسكبَ في صفحاتكَ .. لغة الطفولةِ الجميلة
ففي المطر / تنعش الطفولة :pray:

اممممممم ،

أما عن مطري

فسوف يتساقط ولكن !
في فصل الشتاء





وليس في فصل الصيف :indiffere

ْ

لكن أتعلم !

سأخترع أنا ذلك
سأمطر في الصيف
وأقتله في الشتاء :angel:

ْ
ْ

سأعود لجنوني






ْ

الهدب

هدب العين
07-10-2006, 04:01 AM
ْ
ْ

ع ـفواً







منذ أن فارقني / وجهه
وأنا أحتسي جرأة البكاء
أقفز من غيمة إلى غيمة
أهز الكونَ أن قم معي / ابحث عنه
فمنذ زمنٍ
لم أره في قلبي يدفأني
لم أسمع صوته يلاعبني
ولم أجد شيئاً يداعبني

حتى أصابعه التي خبأها في جيبي
لم أعد أملكها
لم أعد أضمها
لم أعد أتوضأ منها

فقط


نمت للحظة


أفقت


ولم أجد سوى


بقايا ابتسامة
وغرق جديد / يشبه مقبرتي

ْ
ْ

الهدب

فاطم علي
07-10-2006, 01:59 PM
نبضٌ على شفير تيه ..




تنهيــدة



وغرق بالصمـت



كل ذلك منذ لامست روحي الـ عفواً أعلاه


:f: لـ قلبــكِ سيدتي

شَرقية أُنثى
07-10-2006, 02:49 PM
ــــــأحلـ م بـ الـ م ـطر
و
هـ دب لـ م تَـ سـقينيّ بعد ,,


( أح ـتـ ج ـاج:devil: )
موج ـه لشرطة الـ م ـطر . . تقاع ـس غ ـيمتهم الـ ـهـ دب
عن الـ ـهـ طول :laughing:

هدب العين
07-10-2006, 05:15 PM
http://tn3-1.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/191/1/4/White_Bed_1_by_saudades.jpg

ْ

آخ

ـ هذا الشوق ـ ملأ جبيني / غرقي

وجنوني

وكلما دهمتُ خاصرتي / خاطرتي / إليه

تفاقم بالظلمة

وانشرخ صوته / أغنيتة بصدى الانتظــــار

ْ
ْ
ْ





في شوق دائم
خوف مترقب
أنين صاخب

ْ
ْ

الهدب

هيثم أحمد
07-10-2006, 08:25 PM
كل ما أرى جنونكمـ,,

وجب علي الصمت!

و تسكعي في محرابي جنوني,
لم يعد إلا, صمتٌ أبله!

انحناء بجنون للجنون لكم سيدتيـ,,
:angel:

هدب العين
07-10-2006, 09:53 PM
ْ
ْ

http://up.w6wup.com/up2/2006/07/10/w6w_200607101148576dd501b6.jpg

ْ
ْ

] بيانو [

هذه اللغة التي أعشقها
وأدندن فيها / بحب
أتنقل من لحنٍ إلى لحن / وصوتي
موسيقى يغني بعض قصائدي المجنونة

| .. باستغاثة المطر .. |

ْ

وحين ألامس النوتة الدافئة

تنصت السماء
تهجع الجدران الصاخبة من هول الضجر
تنام الأزهار بدفءٍ
وتغرق الروح بصمت


حتى غرقي / يتمايلُ خلسةً فيني
ويغرقني أكثر




بـ حب

ْ
ْ

جنون الهدب/ وحلم الأبجدية

عيون المها
07-11-2006, 02:41 AM
:

أغرقينا بوابلك أكثر وأكثر

سيدتي الهدب .. كوني الديمه وأنعشينا ,,

:

روح

شكرا لكمينك ,,
:)

هدب العين
07-11-2006, 04:27 AM
ْ
ْ

الهدب

كـ ظل
تشبث بأذيال حلمي
يباغتُ أصابعي المندفعة للعناق
فـ تهترق الغيوم
لتبلل وجهي بالمطر

ضحكة المطر

وهو
على شفة الانتظار يغني
أصوات الجور في رأسه
بلحنٍ شرقيٍ مجنون يتهادى فوق قباب الليل
و لا يذوي !

الهدب

حلمي

أن أبني مدينة
لا باب لها ولا نوافذ
حتى حدودها شاردة

ونسكنها أنا وأنت
ندخلها / لوحدنا
نركض / نلعب / نجن
نغرق


وندخل فينا / ولا نخرج إلا ..!
للمطر

ضحكة المطر

ومدينتي
سماء عشقٍ تهرقها الأشباح ليلاً
يبادر الفجر ليقرع ناصيتها فلا تنصت
يموت على أحداقها الوقت وتتلاقى كل المساراتِ في غيمها الواهي
مدينتي ..
حلُم غرابٍ بأن يتحلى بريش الطاووس

الهدب

غايتي




أن أمد يدي / إليك
وتتشبثُ أصابعي المنسدلة كأوراقِ الكرمِ
بين أصابعك
ونخلق أرواحنا البياضء
بخليلٍ روحٍ
وصوتٌ يتخلله الحنين

ضحكة المطر

صوتك كالموتِ
يجيء بسربٍ من الغيلانِ
يؤثم لغتي , يوشم صدر البراءة بنظراتك العابثة !!
ألا ياسيدي الواهم
أما آن لحلمك بقتلي الهلاك ؟

الهدب

وحنين خارطتي
تبث هوادتها الغريبة
في وجعي
وأسطولتها الغائبة عن وحي الغربة
وخرير الماء النائم في روحي
العابث بخصلات قصائدي الجميلة

لا زال يحصد الحرفَ
غرقاً
والأبجدية

رغوة قهوة مره


ضحكة المطر

نظر في عيني مباشرةً
وبفرح الطفل هتف : حبيبتي لقد تغيرت !!
لو تعلم يا هذا أن جل خوفي
أن تتغير أنتَ
و أبقى أنا طفلة مجنونة تنتظر هطول النجم !

الهدب

هذه أنا بلا شك يا ضحكتي الجميلة :)

ضحكة المطر

و أنا معكِ يا هدبي :)

الهدب

أتعلمين يا ضحكة .!
عندما أعيشني طفلة
لا أطأ الأرض
تجديني أعتلي السماء بلا شك
وأنام فوق غيمة مليئة بالحنان

ضحكة المطر

غيمة تصنعها الأحلام


ليست جميلةً لا وربي

بل الجمال يأخذ منها حتة

الهدب

اممممم :blush:

ضحكة المطر

:)

الهدب

ولمَ لا آخذ من الغيمة الجمال ، وليس العكس ؟!

ضحكة المطر

لأنكِ من يصنع الغيم :)

ضحكة المطر

بمعنى أن الغيمة تأخذ من جمال روحكِ \ طفلتكِ

الهدب

ورب الذي خلق الجنون


أننا بأحلامنا هذه / سنموت حتماً ذات إفاقة

ضحكة المطر

ولِمَ نفيييييييييييييق ؟؟

الهدب

أقول ربما نفيق يوماً ما
ويغتسل منّا الحلم / نهائياً

ضحكة المطر

نهائياً

لا أتوقع .. لا بد من شوائب

الهدب

أتظنين ؟

ضحكة المطر

بل أجزم

أن الحلم لن يغادرنا مادمنا ننبض

الهدب

أتعلمين
لمرة واحدة جربت أن أفيق من حلمي
فمت

ضحكة المطر

لا تفيقي ثانية ً
فالحلم هو الحياة

الهدب

بالطبع لن أفيق / فحلمي / أنا

ضحكة المطر

:) , هكذا أفضل \ أجمل

ْ
ْ
ْ

المطر يتسا ااااااااااااا قط بلا شك

فا لتقطوا حباته بهدوء

ْ

الهدب

ضحكة المطر
07-11-2006, 04:45 AM
أتعلمين ياهدبي

لما قرأتنا ثانيةً أحسستُ بالغيمة من تحتي

ترتفع

تعلو و تعلو حتى تكاد تُجاوز المجرة

,
,


لطفلتكِ \ روحكِ \ قلبكِ المفعمين جمالاً

انحناءة إخلاص أبدي

:angel:

هدب العين
07-11-2006, 05:20 AM
ْ
ْ
ْ

روح ............!

لوجودكِ

غرق :f:

ْ
ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-11-2006, 05:24 AM
ْ
ْ
ْ

الجميلة / شَرقية أُنثى


لـ مطر الهدب / جنونٌ لم يُخلق بعد

فقط أمهليه كل يوم لحظة
وكل لحظة

امتلاء

ْ

انحناءة لكِ :f:

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-11-2006, 05:32 AM
أظن الشماتة الأدبية!
حلالـ,؟

مــو!



جاي اطالعـ,,!

ْ
ْ
ْ

الطفل / هيثم أحمد

لا داعي للشماته :angel:
فـ لديكم ما لدي من الجنون / وأتمنى أن يكون أكثر :yummy:

ْ
ْ
سيدي ..!

كلما تمر / هنا
تخلق فيّ ابتسامة







فـ ـلا
تترجل الغياب

ْ
ْ

لـ جنونكم / ثوابِ سورة الـ مطر

ْ
ْ
الهدب

هدب العين
07-11-2006, 06:01 AM
ْ
ْ
ْ

غاليتي / عيون المها


يا صوت الدفء / وقرعة السكون

أغرقيني أنتِ
بـ بوابلكِ
حضوركِ
كلكِ

ْ
ْ
ْ

سيدتي / ..
كوني مجنونة مثلنا
فـ أنا أعرفكِ جيداً :angel:

ْ

الهدب

هدب العين
07-11-2006, 06:20 AM
ْ
ْ

ما جئت هنا شماتة << مثل بعض الناس


بل أتيت بحثاً عن غيمةٍ استوائيةٍ مجنونةٍ ترويني


هل أجدها ؟

ْ

بالطبع ستجدينها / فـ لا تنسي بأنكِ ضحكة الـ ـ مطر ـ :angel:

ْ
ْ

أتعلمين ياهدبي

لما قرأتنا ثانيةً أحسستُ بالغيمة من تحتي

ترتفع

تعلو و تعلو حتى تكاد تُجاوز المجرة

,
,


لطفلتكِ \ روحكِ \ قلبكِ المفعمين جمالاً

انحناءة إخلاص أبدي

:angel:

ْ
ْ

يا ضحكتي الحبيبه


اعتلي الغيمة دائماً / بلا تردد
اقرأينا كل يوم / لحظة
حتى

يضمنا الجنونِ / بلا خوف
أو هروب

ْ

دمتِ لي / نقية كـ الجنون :f:

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-11-2006, 02:37 PM
ْ
ْ

في لحظة جنون
كان ابن أخي البالغ خمسِ سنواتٍ إلا أربعة أشهر
جالساً بجانبي ، وبين يديهِ كأس الماءِ
يشربه بتأني / وكأنه يتذوق فيه طعمٌ ما

ربما هو من سيكشف أن للماءِ طعم ، ورائحة :angel:

كنت أتأمله / أضحك تاره لملامح تعمقه
وأخرى أتبسمُ فرحة بـ دفئه

التفت إلي
عمتي هدب انظريني :innocent:

كان يحرك فمه بشكل غريب ! :eyebrow:

قلت له : ماذا تفعل ؟ :eyebrow:
قال : أمضغ الماء :yummy:
تمضغه ، وكيف تمضغه ؟ :tapedshut
قال لي : حسناً اشربي الماء وامضغيه
قلت له : يا طفلي العزيز / الماء لا يمضغ / الماء يشرب :angel:
قال : لا :irked: ، امضغيه

[ وأنا في حالة ميؤوس منها :no: ]

قلت له : حسناً هات الماء وأمري لله :indiffere

[ فرح كثيراً ، حتى من فرحته .. بلل ملابسي :hyper: ]

وضعت حافة الكأس في فمي .!
قال لي : لا تبلعييييييينه / امضغيه :pray:
قلت له : أكييييد سأمضغة :tiny:

كنت أستشعر عينيه بينما الهدب تكب الماء في فمها
لا أدري لمَ ذكرني بعيون وسيم عندما يترجى سامي لشراءِ لعبه له [ أنا وأخي :drunk: ]

http://www.tit2.com/up/uploads/cef58e9833.jpg

كان ينتظر النتيجة بفارغ الصبر / وأنا أمضغ وأمضغ وأمضغ :yummy:
يأس من عمته كثيراً ، حتى غضب مني ونادى :gnasher:
عمه هدب : ها أخبريني ، مالذي حصل !؟

ابتلعته / قلت له طعمه لذييييييييييذ ، كنت أتذوقه :slaphappy

حينها فقط / ارتسمت إبتســــــامة مجنونة على محياه
وأهداني عناق دافئ وقبله حانية :drunk:

ْ

لكني أتسائل .!
هل الماء يمضغ بحق :yummy: ؟؟

ْ
ْ

تحيـــــــة مجنونة / الهدب

هدب العين
07-11-2006, 04:54 PM
ْ
ْ
ْ
من حولي
لحظاتٌ كثيرة / عميقة
توّجت ألحاني بـ عزف وانصهار

أغرق
وفي كمد الغربةِ ألوحُ كفيّ
بدون أن أعيدني / فيني بجنون

أما لحظة اللقاء
فلا زالت متوّجه بعبيرِ من الدفء
وصوت الأقحوان الذي لا يأبه إلا بـ تدليكِ أصابعي المبعثرة
على أوجه الملائكة


ْ

أحب

أن أملك اللحظة التي تسكنني
وأضم بكفيّ سكون الروحِ التي حاصرت فينا / الجنون

وطارَ فوق غيماتٍ ملأت أنفاسها ااااااااااااااا
بعمق

ْ
ْ

أليس العبق في وجودك / جنة ؟!
إذاً
كل الجنانِ في حضرتك / خاشعة ..

:angel:

ْ
ْ

الهدب

زينب شوقي
07-11-2006, 05:03 PM
ْ
ْ

في لحظة جنون
كان ابن أخي البالغ خمسِ سنواتٍ إلا أربعة أشهر
جالساً بجانبي ، وبين يديهِ كأس الماءِ
يشربه بتأني / وكأنه يتذوق فيه طعمٌ ما

ربما هو من سيكشف أن للماءِ طعم ، ورائحة :angel:

كنت أتأمله / أضحك تاره لملامح تعمقه
وأخرى أتبسمُ فرحة بـ دفئه

التفت إلي
عمتي هدب انظريني :innocent:

كان يحرك فمه بشكل غريب ! :eyebrow:

قلت له : ماذا تفعل ؟ :eyebrow:
قال : أمضغ الماء :yummy:
تمضغه ، وكيف تمضغه ؟ :tapedshut
قال لي : حسناً اشربي الماء وامضغيه
قلت له : يا طفلي العزيز / الماء لا يمضغ / الماء يشرب :angel:
قال : لا :irked: ، امضغيه

[ وأنا في حالة ميؤوس منها :no: ]

قلت له : حسناً هات الماء وأمري لله :indiffere

[ فرح كثيراً ، حتى من فرحته .. بلل ملابسي :hyper: ]

وضعت حافة الكأس في فمي .!
قال لي : لا تبلعييييييينه / امضغيه :pray:
قلت له : أكييييد سأمضغة :tiny:

كنت أستشعر عينيه بينما الهدب تكب الماء في فمها
لا أدري لمَ ذكرني بعيون وسيم عندما يترجى سامي لشراءِ لعبه له [ أنا وأخي :drunk: ]

http://www.tit2.com/up/uploads/cef58e9833.jpg

كان ينتظر النتيجة بفارغ الصبر / وأنا أمضغ وأمضغ وأمضغ :yummy:
يأس من عمته كثيراً ، حتى غضب مني ونادى :gnasher:
عمه هدب : ها أخبريني ، مالذي حصل !؟

ابتلعته / قلت له طعمه لذييييييييييذ ، كنت أتذوقه :slaphappy

حينها فقط / ارتسمت إبتســــــامة مجنونة على محياه
وأهداني عناق دافئ وقبله حانية :drunk:

ْ

لكني أتسائل .!
هل الماء يمضغ بحق :yummy: ؟؟

ْ
ْ

تحيـــــــة مجنونة / الهدب

..يا ه كم الاطفال رائعون..وكم هم بريئون..(يغمرونا بلحظات صفاء عميقة)

:angel:

--الهدب--

..كنت اقرأ هذا الموقف واتخيل حينها (حجم السعادة التي ملأتها

برائته في اعماقك)

:)

(حفظه الله لكم)

..(همس)..

تجذبني صورة وسيم كثيرا

(لدرجة انني اتمنى ان تتحول الصوة الى حقيقه فقط كي احضن هذا الصغير)

:angel:


الهدب

:f:

هدب العين
07-12-2006, 12:28 AM
ْ
ْ

وشيءٌ ما

يخلق في أبجديتي بعض ذكرى تستبيح

قلبي من هطولِ السكر

والـ صحوة الأخيرة

ْ
ْ

لحظتي تختلف
وامتزاجِ الروح تجزأت
و
حلقت نحو أثيرِ الشوقِ
وصبحٌ لا يغادر فم الـ ابتسامة

ْ
ْ

مهلاً

أحتاج أن أطير هذه اللحظة

وأسكنُ غيمةٍ بيضاءَ
تدفئني
وتهديني الأمان

فـ نبضي

يتهاوى




كـ ميساءٌ

وسلافٌ / ارتجف لحظةٌ

أخرى



وغاب

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-12-2006, 12:40 AM
ْ
ْ

سيدتي / زينب شوقي

ْ
ْ

( الطفل ) / موسوعة ..
لا يعرفها إلا من يعيش في عمقها ـ بهدوء ـ
دون أن يثري بعضُ نتواءاتٍ أو ... ضجر

حتى بكاءه
له ـ لحظة ـ خاصة
كـ موسيقى / بهية .. قاتلة أحياناً / بل أظنها / أكثر :angel:

ْ
ْ

أما عن وسيم :)
فـ هذه الشخصية تختلف

لا أحد يشبه دفئه / إلاّه

ْ
ْ

كوني بخيـر سيدتي دائماً :f:

ْ
ْ
الهدب

ضحكة المطر
07-12-2006, 01:04 AM
ْ
ْ


ْ
ْ

مهلاً

أحتاج أن أطير هذه اللحظة

وأسكنُ غيمةٍ بيضاءَ
تدفئني
وتهديني الأمان

فـ نبضي

يتهاوى






ْ
ْ

الهدب

أيتها الدافئة

خذيني معكِ فلربما

تطيق السماء ما ناءت عن حمله الأرض !

:pray:

هدب العين
07-12-2006, 01:56 AM
من منا اثار جنون الآخر
هذا آخر ما نتوصل إليه حين يبلغ بنا الجنون مبالغ تتعسر معها اللغة
فنهرب من الكلمات التي نريد أن نقول ولا تأتي
أو من الأحلام التي نحلم ولا تتحقق
أو ننتظر أن تتحقق
فنلعب لعبة
أنت مجنون
ويا مجنوني
وأنت جننتني
ليجيب
أنت السبب
كنت عاقلا فماذا فعلت لتشعلي جنوني

وبعيدا عن اللعبة
أغوص فيك حتى أشعر أني لن أنتهي
أضمك بخيالي حتى أحس بكل ذراتي تتنفسك
أراني أنام على سريرك
وألمس بيجامتك
وأمسح على وجهك
وأقبل عينيك

أراني
أعيشك

وأعود لأسأل نفسي
كيف حدث
من أين يأتي الجنون وكيف

لا إجابات
هناك أسئلة ليس لها إجابة
ليس إلا الليل يسمعني
وهو كما تعرف لا يجيد الإجابة كثيرا على أسئلة المجانين

هذا حديثي الذي أكتبه هنا
كي أقرر حالتي يوما بعد يوم
لعينيك قلت لك
لكن إذا أحست عيناك أن الكلام لا يشبهني
أو لا يهمك
لن أغضب منك
ربما ستحمل هذه الصفحة يوما رسائل لك
لن تستطيع قراءتها إلا هنا

هل أبدو الآن عاقلة جدا
أو متشائمة قليلا

لا
اليوم أنا سعيدة
فقط
وأنتظرك، في كل لحظة
كما العقلاء الذين ينتظرون شيئا يعلمون جيدا أنه لن يأتي

أو المجانين
الذين يحلمون بأقواس قزح تحملهم للطرف الآخر حيث الفرح والأغنيات
ْ
ْ
شيماء

بـ اختصار

كتبتي هنا / بكل جنون ، صدق

فـ شكراً لها من الأعماق :f:

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-12-2006, 03:28 PM
ْ
ْ

صوتي

لم يصلي بعد

ووضوءه من نظرة عينيها - وُجب ـ

وعلى كفيها

حضرت الصلاة لتؤدي أمانتها

فـ لم تسمع لـ أنفاسي / نبضٌ

ولم ترى في قلبي / أنين

حينها

أشرعت كفني

وغطتني بـ دفءٍ

وقفت أمامي / وصلت بدون وضوء إلا

بفاتحة الوجع

ْ
ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-13-2006, 02:39 AM
http://images.dpchallenge.com/images_challenge/466/309218.jpg

ْ
ْ

أللوجعِ / جنون .!

إن كان كذلك / فأنا أصبت الحضور
وإن أخطئت / فـ عذراً لكم
لا تقرأوني .. واهربوا .!


ْ
ْ

مذ سقط التأريخ / الماضي في وجهي
وأنا ألامس ملامحي الغائرة في الظلمة
أوجس هذا
ألحق ذاك
وأبكي لصرخة أبي
وآهة أمي
وضجيج أحلامي الباهتة


لا أدري / كيف أصف هذه اللحظة التي تهطل فوقي مطراً مُراً .!
يسقيني بوابله بـ آهةٍ .. ودمعة
لكني / بالطبعِ ... أتألم

وروحيَ غرقى
غرقى
غرقى

تبحثُ عن بحر لُجّيٍ لا يأفل
وعناق من غيمة دافئة
يخرسني أنينها

فـ أنامُ .. وفوق جفنيّ دمعة
وفي قلبي / قلقٌ ما

ْ
ْ

آه
هناكَ أشياء كثيرة تسكنني
لا أعرف منتهاها .. ولا من أين أتت ؟


كل الذي أعلمه أنني / أتألــــمـ .. بقوة .!

ْ
ْ

الهدب / تحاول أن تكون بخير :f:

هيثم أحمد
07-13-2006, 03:47 AM
محاولة لصنع الدواء,
من رذاذ مطر,,

....

ستكونون بخير حتماً,,
:angel:

هدب العين
07-13-2006, 05:28 AM
ْ
ْ

قيلَ ، أن الحلم / حياة !
وأن الحياة بلا حلمٌ .. لا تستمر !

فـ هل صدقوا ؟!

:)

إذاً / دعوني أخبركم بجنوني / حلمي الذي عاش معي عشرون عاماً .!

منذ صِغري ، وأنا أسمع بـ عيسى ابن مريم / وكيف جاء ، ومن يكون ؟
كنت أتسائل / لم لا يكون عيسى إبن محمد !
أو عيسى ابن موسى !
لماذا مريم ؟ / وهل مريم ذكر ؟

دائماً ما كنتُ أسأل ، فلا أجد ما يقنعني !
فأصر على الحلم أكثر

أحببتها مريم ، وعشقتُ عيسى
وكلاهما من الطينِ .. جنة

/
\

نأتي للحلم الذي يراودني !

أحلم
بأن
يكون
فيّ
عيسى
:tapedshut

/

كيف ؟
لا أدري / فقط أريد أن أكون معجزة كـ مريم وعيسى .! :drunk:

:tapedshut

أتذكر .!
عندما ينتفخ بطني قليلاً ، أو يؤلمني !
كنت أركض لأمي وأقول لها في بطني / عيسى :drunk:
رغم أنني كنت أدري أن هذه معجزة لمريم فقط لتكون آية ولتنجب نبياً !

وأن آخر الأنبياءِ / محمد [ اللهم صل على محمد وآل محمد ، وعجل فرجهم ]

لكنه يبقى مجرد حلم بريءءءءءء

يسكنني :blush:

ْ
ْ

عذراً ، لا تلوموا المجانين ! :angel:

ْ
ْ

الهدب

ضحكة المطر
07-13-2006, 05:47 AM
غاليتي

الجنون كالعشق .. كل مافيه مباح

:angel:

,
,

دمتِ غارقةً في الحلم \ الجنون

هدب العين
07-13-2006, 04:44 PM
ْ
ْ

حسناً

أظنني أهذي كثيراً وأنا لا أدري / كيف أنا فيّ الآن / وأنا لستُ أنا .!
غريبٌ أمري
ْ
هه / حسناً ، سأقول ما يملي عليّ الـ ( مطر ) .!

صوت الليل لا زال يقرع في أذنيّ ، رغم ركون الشمسِ في حضن السماء
والبردُ يخرق جسدي رغم اختناقِ الغيوم من حرارة اللهيب

وشوقي / يعبر من شأنٍ إلى شأنٍ أخرس
يبتلع فاقة الدرب / ويشتعل بـ صمتٍ

يجرح شفتيّ / بابتسامة - غادرتني - مذ غادر وجهه عني
ويثقب عينيّ ، بنظرة - تآكلت - مذ حاولت الهروب من عينيه



لا أدري / لماذا جئت ؟!
أو كيف أتيت ؟

فقط فيني / شوق عميق
وخوفٌ أكبر من صدر السماء








ْ

الهدب

هدب العين
07-13-2006, 05:02 PM
ْ
ْ

ضحكة المطر


أتريدين أن تذهبين معي ؟
إذاً

انتظريني عند النافذة الخامسة من جنوني
فوق علوّ غيمة :angel:

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-13-2006, 05:06 PM
محاولة لصنع الدواء,
من رذاذ مطر,,

....

ستكونون بخير حتماً,,
:angel:
ْ

هيثم ..!

هل دواء المطرِ / مجرّب .!
أتظنه للمجانين فقط ؟

عجباً ، لقد شفيتُ على يديه .. إذ لا شيء يشفيني غير ابتسامة ؟ :angel:
غريب ..

شكراً لأنتَ ودواءك :f:

ْ

الهدب

هدب العين
07-14-2006, 02:25 AM
ْ
ْ

قصائدٌ مره

تمر على يديّ

ولا أقوى على كتابتها

ْ
ْ
مذ تركتني الـ سماء
وأنا غيمة
أتشبثُ بكل قطرةِ

مطرٍ تمر عليّ

ْ
ْ
أقبلك

والليلُ محرابٌ .. ممتلىء بالصمت
والخدود / متلهفة للعناق

ْ
ْ
هناك ألم




ملل




ضياع قاتل

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-14-2006, 06:29 PM
ْ
ْ
قلما أجدك / ترفل يديك
لي

وقلما أسمع صهيلُ الفرحِ
يدغدغ الروح الظمأة
فيسقسها بعضُ حنان

ْ

كثيراً ما تبتعد عني
وكثيراً ما أحبك أكثر

كثيراً ما أحاول نسيانك
وكثيراً ما تدخلني / وأشتاقك أكثر

ْ

قل لي فقط
كيف لا أعيشك / وأنت تعيش فيّ بدفء ؟!

ْ
كيف أخلق نسيانك ؟

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-15-2006, 01:56 AM
ْ
ْ

الهدب

أفقٌ يحلم بالموتِ فوق كفيّ
ويرقصُ النائمونَ سباتهم

ضحكة المطر

بأي الوجوه سأقُبل للعالم
و قد اودعتُ ملامحي قلبك

الهدب

يقلدني صرير الباب المجنون
حين يئن قلبي حنيناً

ينفتح الباب بإصرار

ضحكة المطر

أتفائل
حين يفتح قلبك يومي
يلونه بفرشاة وجدك
فيصبغ أحمرك الثائر صلاة عمري

الهدب

تبللني ضحكته دفئاً
تغسلني بماءِ جنونها ألقاً

يتنفسُ لحظة قربانك

ضحكة المطر

كفتنةً
أسدلت شعرها المخملي
و أرخت أهدابها الماجنة
كبّلت جرحه المكلوم بآيات العشق
ومن همسها
قضى نحبه

الهدب

وجهكَ فارغ
ولبيبُ العسلُ الأبيض في عينيّ
يشتاق لقبلةٍ ما
تداركت الغرق فوق شفتيك

ضحكة مطر

أمد إليك يدي
فأحتضنها طويلاً
وأمسح من جبينها حبيبات التعب المتقاطر
فهي تبحث فيك عن



موتها ..

الهدب

احكي لي عن سر وجودكَ فيّ / جنوناً
أو عن دفء حضورك
قل لي
كيف أكره حبكَ لحظة
لأعيد في قلبي النبض
وأعانق كفيّ طويلاً

ْ
ْ

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-15-2006, 06:08 PM
http://www.btlat.net/classic/data/media/6/8._Jaan_Mariam.rm

ْ
http://tn3-2.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/194/d/c/The_work_of_an_artist_by_gilad.jpg
ْ

هو ذا عمري
مليءٌ بالصمت
ورائحة الليلك الحمراء
تغذي وجهي الشاحب
بابتسامة حانية
و
حلفت بيمين الحبِ أن تقبلني كل حين
وأن المساء مهما كان جميلاً / مخيفاً
ستضمني
حتى الوحوش التي تقصدني
تموت
لتلون من كمدها
لحن مؤبد
لا يستقي إلا لحظةٍ ما
ولدت من عمقي بعض نشوى
التزمت في الصلاةِ على كفِ الحضورِ
أمام محرابك
خشوعاً

فيا عمري
وكل عمري الذائبُ في الحشى
أيهون عليك انتظاري ، وأنا أبتلع
الضجيج كل لحظة لأجلك أنتَ وحدك
وأظنكَ ( لا ) تبالي
و ( لا ) تخشى العبور أمام مرآتي
لتجدك وا قفاً / بلا حِراكٍ
سوى .!
( لحظةِ إملاقٍ / مجنونة )
انحنت / لتسجد لي
وتهديني .... صلاة أخرى .. نيتها









أنت

ْ
ْ

الهدب

ضحكة المطر
07-15-2006, 06:50 PM
سأفتح قلبي وابتهل ناحية السماء

ليمطرني وجدكِ كثيراً

ويشمخ بآفاق حلمي الموؤد

,
,

هدبي الممطرة حباً

خيط دقيق من الأمان يحاصرني كلما طفت جنونكِ

:pray:

هيثم أحمد
07-15-2006, 09:18 PM
و مازال المطر قائماً,,

لم تكن الغيمة كثيفة بما يكفي !

هنا كل الغيم كثيف!
:angel:

هدب العين
07-16-2006, 05:03 PM
ْ
ْ

وتقولين / مباح ! :indiffere
لماذا لا يكون واجبٌ يا ضحكة ؟ :angel:

ْ

الهدب

ضحكة المطر
07-16-2006, 06:26 PM
ْ
ْ

وتقولين / مباح ! :indiffere
لماذا لا يكون واجبٌ يا ضحكة ؟ :angel:

ْ

الهدب

عذراً هدبي

خانني التعبير :sorry:

كنت أقصد أن الجنون كالعشق واجبٌ لا تحدّه الخطوط الحمراء

:)

كوني دائماً بعشقكِ المجنون

:f:

فاطم علي
07-17-2006, 04:45 AM
الهدب ../


سيدتي
انحناءة عميقة




:f: عميقة جداً :f:




لــ قلبكِ

هدب العين
07-17-2006, 05:20 AM
http://tn3-1.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/180/2/f/rosas_by_Chocolatita.jpg

ْ
ْ

يَعْرَقّ جبيني خوفاً

وبين كمدِ الآهِ ، والآه

أرى وجعي / طفلاً

يتلوّى على دكةِ أحلامهِ الباذخةُ بالهدمِ

دونَ استيعابِ الرياح التي / احتضنته

بالألم المر

ْ

يهزُ كفيهِ اعتراضاً للشمسِ / عن أفولها

والقمر عن انخمادِ ضوءه

لطالما كان يتيماً / يبحثُ عن ظِلهِ بين المساءاتِ القديمة / الجديدة

التي كلما استوحد بابتسامة

سُرقت / وانتحرت بين شفتيه

ْ

تلملم حلمها العسلي

وتبلعه سقماً / لتحفظهُ من العبثِ فيه بين يدي الطغاةِ الذين لا يعرون للدمعةِ

بحر

ْ
ْ

أرق

أرق

أرق

وبعضُ أحلامٍ آسنة / تـ ـقـ ـتـ ـلـ ـنـ ـي





بـ وسنٍ جديد

عنوانهُ ( أنت )

ْ

الهدب

هدب العين
07-17-2006, 09:28 PM
ْ
ْ

الليلُ يصرخ
والصباح يولول
عن لحظة لقائك المتثائبة
بعجز

ْ

أوما هوى / طيفكَ يا حبيبي لحظة
في خاطري
وبدى يغازل صوتي المبحوحُ من خلخلة الرياح الشاحبة

ْ

قل لي ماذا تريد ؟ ! ،، وأنا
ألبيكَ بكل جنونٍ يا محرابِ حبي / ريثما
نحن لوحدنا / ننسج الحنين

ْ

جئتُك
وفي قلبي وسنٌ
ورهبة الدُنى
تمتطي ظهر الغروبِ
ولونهِ البُنيِ الرخيم
يرقصُ معنا / لحن الغرامِ
ولوحةُ الهدوء

ْ

قل لي إلام الصمت ؟!
وأنا والحب فيكَ غرقٌ ، وفي محرابنا !
يعلو الحنين وتدنوا منا الأدمعا بحراً / ومطراً لا يغرق

ْ

يا صغيري








سأتبعثر قريباً ، وأنتَ لن تستطيع أن تلملمني من جديد


ْ

الهدب

هدب العين
07-17-2006, 11:24 PM
ْ
ْ

حين تبتهلين سيدتي
لا تنسيني من دعوةٍ من لدنِ فقيرٍ
يتلوى على حافةِ الانتظار

من جنونكِ

ْ
ْ
ْ

حبيبتي

حافظي على جنوني \ بجنونٍ آخر

ْ

الهدب

هدب العين
07-17-2006, 11:28 PM
ْ
ْ

لا بد أن يقيم يا هيثم ..!

فـ أنا على ما أظن / بأن جنوني ، لا يحمل الديانة الكافرة :angel:

ْ
ْ

لكَ جلّ الإحترام :f:

ْ

الهدب

هدب العين
07-18-2006, 12:12 AM
ْ
ْ

هكذا تمام يا ضحكة المطر :angel:

ْ
ْ

رجائي لكِ بالجنونِ دائماً

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-18-2006, 12:16 AM
ْ
ْ

الروح

الغرق في حضوركِ / انحناءة بيضاء / كـ روحكِ

ْ
ْ

دمتِ لي / كما أنتِ ، وأكثر :f:

ْ

الهدب

هدب العين
07-18-2006, 04:17 AM
ْ
ْ

في لحظةٍ ما
اندركت حاجياتي
وتبعرث
حاولت أن ألملم شغثها
أو أردد صوتها المبحوح من أرقِ الأرض
فاندلعت بصمتٍ
وتقايلت حتى الموت

ْ

بالضبطِ كوجهك
أرفل الحزنُ ، حزناً
والإبتسامة فينا .. ثكلى
تأن مفترق الطرق
وفي مشيها
تتحنى ببطءٍ
فـ تنعقد الذاكرة ... حتى العدم



فيا ويلتي
ويا عمري الذي لم أزل أرافقه بصمت
لن أدعي غيابك في

وسأغرق فيك

ْ

الهدب

هدب العين
07-18-2006, 04:52 AM
ْ
ْ

وحدي
على ساحلِ الأرقِ أبحث عنك
أتوسلُ الموج أن لا يثور
لأسمع تراتيل روحك
حينما .. تباغتني الظلمة
وتوشكُ في تقبيل كفيّ المبللتانِ بنقيح الوجع
فيا آهٌ
أرتسمت في أحداق عينيّ
مهلاً
لا توظقي فيّ ، الجرح
ودعيني أتنفس .... حبه بصمت

ْ
ْ

شرسٌ هو الحلم
عندما يتكتم فوق صدري
ليدرأ حلم المستحيل
ويقيل عثرة الصمتِ
برائحة الياسمين الموجوعة

ْ
ْ

منذ تلك اللحظة
وأنا أتزمل من شفتيك شهد الحب
وأغرق في دفئهِ
لأحرسُ روحي من أرقِ العيون الثاكلة

أغرسني فيك

وبلا اختلاقٍ .. أدثرني في حضنك
طفلاً
يختبأ في حضنِ أمهِ
ولعاً
بالحنان

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-18-2006, 04:34 PM
ْ

ويحكِ أيتها الروح التي تسكنني .!

أي معصيةٍ سوف تواكبينها ، وفي قيّكِ

لحن القافية لعجوز

والموج يدللها

فتطمع بالسكر

ْ
ْ

لحظة

فيني قيدٌ ... يمنعني من التنفس !

أهناك لحظةٌ ما

أعيدني فيها للحظة


فقط ، لأعيد فيك الروح

وأعيش طفلة فيني

أنا

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-18-2006, 04:44 PM
ْ

آه أيها الرخيم في اجتذاذ الـ مسافاتِ
قبل أن تذيب فيني / اختلاق الوجع
واندساسِ الخُلقِ بين شفتيّ

قبل أن أغرق في ديمومة الحلم المخفي في القاعِ
من الصمت

دلني عليك
لكي أُسَلِمُكَ قلبك الذي يسكنني
وروحك التي أعانقها كلما جلّ .. الشوق فيّ

لقد تعبت أن أعيشك ، وأنت تُسَمِي الصمت قبل كل حب
تعبت أن أحبك أحبك أحبك أحبك أحبك / أكثر مني
وأنتَ .. تحبني تحبني تحبني تحبني تحبني / بغرور

ما رأيك / لو أنني متُ فيك
وأنت متَ فيني ..؟

هل تعتقد أننا سننجح في اختلاقِ الحياةِ
بدوننا ..!؟؟

آآآآآآآآآآآآآه / تعبت ، منك / كثيراً

تباً للحب حين ينجب البكاء

ْ

الهدب

هدب العين
07-18-2006, 06:58 PM
ْ
ْ

أينهم هؤلاء / من قالوا أن السعادة في جيوبهم كالقلادة ؟
أينهم من يتناولون السكاكر كل يومٍ غير آبهين بما يجري ؟
مولين وجوههم شطر المنافي المملوءة بالعدم !؟

أينهم فاليأتون إلينا / نحن الضحايا
فلينظرونَ كيف يجابهنا الأرق ؟
كيف يفت مناكبنا / أحلامنا / طموحاتنا / كل شيءٍ نحتاجه لكي نرتقي !
مابالهم هؤلاء .!
بأي زمامٍ سوف يخيطون ثيابهم ؟
وأي ارتداءٍ موارفٍ يحتاجون إليه ؟

ماذا لو عاشوا مثلنا لحظة ، هل سينقصُ إصبعٌ واحدٌ منهم .!
والله
من يعيش في بئرٍ مكلل بالصمت
ووجوه تتلو مناقير الحكايات الباهضة بأدنى المفردات
لن يستطيعوا أن يكملوا ابتسامتهم الساخرة .!
ولن يلومون فينا / البكاءَ ، ومدلـ ـلاتِ الصمت

ترى !
لما لا يكونون أكثر لطفاً
أكثر حناناً
أكثر دفئاً ، واحترام ..!

آه / هكذا استفاق حلمي الآن

بـ شيءٌ موبخ ، يرفدني .. بأسفلِ لحظةٍ من الجنون

ْ
ْ

الهدب / أظنها بخير :)

widesea
07-18-2006, 08:40 PM
روح
قطرات كلماتك متناسقة
تخلق نسمة هواء عليل
في ليالي الصيف الجافة

البحر الواسع:wave:

هدب العين
07-19-2006, 04:08 AM
ْ

widesea

ْ

أيها البحر الواسع

إسمك يغريني / فقط لأنني أعشق البحر :)

فـ أهلاً بك / ببحرك

ْ

الهدب

ضحكة المطر
07-19-2006, 04:30 AM
ْ
ْ


مابالهم هؤلاء .!

ْ
ْ


موتى

مــــــــــــوتى

مــــــــــــــــــــــــــــــوتى !




ْ
ْ
الهدب / أظنها بخير :)




فلتكوني دائماً \ أبداً \ أزلاً بخير :f:

هدب العين
07-19-2006, 04:41 AM
ْ
ْ

أخلق الراحة فيّ

وفيّ .. تعب السماء

ْ

أحاول أن أهدأ

فـ تثريني ضوضاء العتمة

ويغريني ضوء شمعة

ْ

أهديني ابتسامة

فـ تهديني جرحاً جديداً

لا يؤول عن السقوط

ْ

المرفأ / لغتي

وحين أحتاجه / يغرق

ْ

الأمر سيان

إن كنت أتنفس موتاً

أو لا أتنفس بتاتاً

ْ

كل قطرة مطرٍ

تعني بأن هناك حياة

وإن لم يكن

نكون الضحايا

ْ

أصرخ

أصرخ

أصرخ

بجنون

وحين أحتاجهُ لكي أنقذني من الغرق

يهرب

فـ أموت

ْ

لا تضحك

فلا شيء هناك ما يستدعي للضحك

لا تبكِ

فلا شيء يستحق

إذاً ..!

كيف / لماذا نعيش ؟

ْ
ْ
الهدب

هدب العين
07-19-2006, 04:59 AM
ْ
ْ
ضحكة المطر

ماهو السفر ؟

الهدب

السفر / لحظة فراق

ضحكة المطر

والفراق ؟

الهدب

موت

ضحكة المطر

و الموت ؟

الهدب

حياة أخرى

ضحكة المطر

أخرى !!

من اوهمنا بالآخر و الآخرى ؟

الهدب

ليس وهم / ولا أحد أوهمنا بذلك

كل ما هنالكَ .. أن الأخرى .. تتكرر كلما تنفسنا لحظة

ضحكة المطر

:) , ومن يملك صلاحية التحديد بين الوهم والحقيقة ؟

الهدب

العقل

ضحكة المطر

واذا تعطل ؟

الهدب

القلب

ضحكة المطر

وان مااااااات ؟

او قرر الاعتزال ؟

و إن عصى .. واشترك في الجريمة ؟!!

الهدب

حينها .. يحكم عليه
يا إما الموت
يا إما الحياة

ضحكة المطر

الا يمكن ان يتوسطهما ؟

الهدب

ربما .. لكن سيكون في ضياع ..

ضحكة المطر

وهل هناك فرق
إن كان ألف الضياع

الهدب

امممم .. ربما

ضحكة المطر

:)

الهدب

أجاء دوري ؟

ضحكة المطر

بكل تأكيييد

الهدب

مالألم ؟

ضحكة المطر

الألم نحن

حين نتنفس وحين نفكر , نتعلم وحتى حين نفرح

شي يشعرنا بالأمان اننا مازلنا نعيش

الهدب

وكيف نعيش ؟

ضحكة المطر

نعيش .. كل بطريقته

أحدنا يعيش حزنه بكل معانيه و آخر يعيش بمدارات حزنه \ فرحه

والبعض يعتبرون الجسد هو صاحب القرار في العيش

كلٌ على طريقته

الهدب

وأيهما أصح ؟

ضحكة المطر

ربما الأولى

لن تلكم الطرق جميعها غير مجديه

أن تعيش بحق هو أن تطلق لعنان لروحك

الهدب

وإن ماتت الروح ؟

ضحكة المطر

نفنى

لكنها لاتموت قد تحتضر لكنها لا تموت

الهدب


والنهاية ؟

ضحكة المطر

النهاية بداية لشيء آخر

الهدب

والبداية ؟

ضحكة المطر

نهاية شيء مضى

الهدب

كيف انتهى ؟

ضحكة المطر

لأنه ابتدأ ثم فقد صلاحيته \ استمراريته

الهدب

:) ... تعقيد

ضحكة المطر

نوعاً ما

فهي كالحلقة المفرغة دوراااااااااان

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-19-2006, 10:53 AM
ْ
ْ
فـ ليموتوا يا روح


فما عدت أهتم لهم ، يكفي أن هناك أناسٌ مثلكم في الحياةِ :angel:

لكي أبتسم وأعيش :)

ْ
ْ

الهدب / تحبكم :heartbeat

هدب العين
07-19-2006, 06:46 PM
ْ
ْ

حضوري مثل غيابي / لديك
وحضوركَ كغيابي / فيك

فأيهما أنسب





أن أكون فيكَ .... لاشيء ؟!
أم تكون فيّ .... مجرد ذكرى ؟!

ْ
ْ

اختار الأنسب لك ، دون مراعاة لأي مشاعرٍ ـ لي ـ بالخصوص

فأنا أنثى / طموحي في كبريائي / مدرسة

ْ

الهدب

قيثارة
07-19-2006, 06:48 PM
هدب ..

متابعة بصمت ..

فقد جرفني .. تيار جنونك ..

:f:

ضحكة المطر
07-19-2006, 07:52 PM
الهدب

سأعود بعد أن أفيق من إغماءة جنونك

,
,

:angel:

,
,

هدب العين
07-20-2006, 02:33 AM
ْ
ْ

حسناً يا سندياني

وأخيراً اكتشفت بأنني فعلاً / فعلاً ، لم أعد أحبك

ولم أعد أجيد انتظارك

لكني سأكملك حتى النهاية

لأرى ماذا ستفعل ... عندما / تغادرك .. طفلتك المجنونة .!

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-20-2006, 02:38 AM
هدب ..

متابعة بصمت ..

فقد جرفني .. تيار جنونك ..

:f:

ْ

قيثارة / جميلتنا الغالية

لـ صمتكِ / لغة

ولحضوركِ : جمال يوسف :f:

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-20-2006, 02:39 AM
الهدب

سأعود بعد أن أفيق من إغماءة جنونك

,
,

:angel:

,
,






وأنا بكل شوق

لـ انتظاركِ

:angel:

ْ

الهدب

هدب العين
07-20-2006, 03:59 AM
http://wz63.com/up/uploads/0ae2d52881.jpg

ْ
ْ

ألف طعنة







توشكُ بي إلى النزف
واعتلاءِ قربة الوجعِ


بهدوء

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-20-2006, 04:57 PM
ْ
ْ

ضحكة المطر

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه

بس زفرة :)

الهدب

وآهااااااااااات

ضحكة المطر

آهات تموت

كلما لامست الشفاه اليابسة

إغتالتها نظرة من عين عزيز

الهدب

صفد الريح لا زالت تلامس خدي
ورائحة المطر
تتلو بصمتٍ خدر الجنون
صوبك

وأنت
تتزمل الرحيل
تزاحم صوتك حتى تخرج ما يئن به صوتي

وأستريح

ضحكة المطر

أستريح

في كفك الحاني

و بابتسامة من ثغرك البخيل

أو بجنوني حين ارتكب انتظارك على أعتابي

و أنا

فراشة محترقة , تعلم أنك لن تجيء !


:)

الهدب

حي على اعتلاءِ الوجعِ
واختلاقِ الغروب
ففي كمد العراءِ
تصوّب الأحقاف سِهاماً
تلوذ في خصرِ السكون
فـ تقتله
وََتُقَيّدُ الأغلال
َتُتَوجُ بعذّالٍ وشرود



فيتجرأ صوتها

ضحكة المطر

بِنايها المكسور

تعزف تراتيل الموت

وبرؤى سوداء

عمياء

تحترف الحزن

تُخلق .. تتبلور

من هام جغرافيتهم المعوجة و تاريخهم الزائف

الهدب

وأنت
مذ تجردتْ ملامحكَ / منكَ
وغيّك لا يبكي
ولا يغني عن جوع

قل لي :
مابهِ / كيف يؤذنُ أو كيف يقيم !
وفي أنفاسهِ

ساحل مجوف !؟

ضحكة المطر

أصدقاء

جمعهم ذات الوجد \ الطريق

على أرصفة الموت لكن جناح

ملك \ براءة عابر

همس في أذنهم أن يعبروا

يداً بيد نحو الشوك \ الضفة الأخرى

فهناك النقاء

الهدب

وناصيةِ الموتِ قربت
حينما اندلع فجر الصدور من يديك
ورجوحِ الصمتِ في سنديانِ
أصابعك

ولقد حُلّ وجهك
وَوُجبت الصلاة أمامه كلما
يردفه النور
وتغدق به العتمة

ضحكة المطر

لا تشهد زوراً

لاتكذب

فأنا ياسيدي ملكة حزني

وحزني فقط

ْ
ْ
الهدب

طير مهاجر
07-20-2006, 11:25 PM
الهدب

كم لقلمك الرائع من جاذبيه عندما ينثر بوحه على مصفحتك

فعمق تلك المشاعر سطرتها حروف فواحه

استمري

كلنا بانتظار المطر .....

اقف احتراماً لهذا البوح

رغم معاناتك ..

لكِ أرق التحايا وأعذبها

قيثارة
07-21-2006, 01:20 AM
هدب ..

أتدرين .. كم أعشق جنونك ..

وجنون من يصاب بالعدوى .. من جنونك !! ..

غاليتي ..

لك أرق تحية ..

هدب العين
07-21-2006, 05:27 AM
الهدب

كم لقلمك الرائع من جاذبيه عندما ينثر بوحه على مصفحتك

فعمق تلك المشاعر سطرتها حروف فواحه

استمري

كلنا بانتظار المطر .....

اقف احتراماً لهذا البوح

رغم معاناتك ..

لكِ أرق التحايا وأعذبها

ْ
ْ

ليست هناك معاناة أيها الطير الـ ( لا ) ـمهاجر

بالعكس / هنا أكتبني قليلاً

وأتخيل كثيراً

وأتساقط بعمق

ْ

سيدي

حيا على حضورك :f:

ْ

الهدب

هدب العين
07-21-2006, 05:33 AM
هدب ..

أتدرين .. كم أعشق جنونك ..

وجنون من يصاب بالعدوى .. من جنونك !! ..

غاليتي ..

لك أرق تحية ..

ْ

غاليتي قيثارة

أتعلمين أيضاً .!

أن إسمك يبعث لي الطمأنينة

وربما الجنون أكثر

لأني أحب أن أعزف على قيثارة جنوني / بدفء :angel:

ْ
ْ

لكِ ... أدفئ التحايا :f:

ْ

الهدب

هدب العين
07-21-2006, 05:38 AM
ْ
ْ

الآن

حُلّ جنوني / وعقد القِرانِ مع الصمت ـ هذه الليلة ـ

فـ ألف مباركٌ لجنوني / بلحظة الصمت :angel:

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-21-2006, 06:04 PM
ْ
ْ
( أول صبحية )

وكأن السحبُ التي تراكمت فوق جسدي

أمطرت

والمطر الحلو المذاقِ ، أصبح مراً

[ ليلة صباحية كـ ـئيبة ]

ْ

وحين أدس وجهي في عمقه

يتلوني

يغرقني

يسقيني علقمُ الوجع

ورقصُ الثكالى

ْ

هاكَ ما ندمتُ عليه

فإني / هناكَ .... لا أسمعُ سوى

لحظة إملاقٍ مشوهه

دنت مني / إليك .. ـ دوني ـ

ْ

أتذكرني

عرفني عليك من جديد

واقتلع من نبضي / حبك .. لحظة

وأعرني / عينيك

أو

قدّ جبيني .. لسجودِ صوتك / أغنيتك

وبعضُ كربلاء

ْ

لا أريدك أيضاً تجابهني / تواجهني

فرذاذ حلمي .. لا زال موءوداً

قد بلغ الـ أربعين شيبه / عمراً

وصاح حزيناً

ألا .. ليتك لا تجيء

ألا ليتك .. ترحم فيني الغرق

وتواسي قلبي الـ ـمستقل من نبضكَ

ذلك الدائبُ الوجدِ

الهائمُ في سنديانك

ْ

أتعلم

لا / لا أريدكَ أن تعلم

لأن النصف الآخر منك / لا زال يسكنني

ونصفي الآخر / يسكنك ، وأنت لا تدري .!

عجباً

كيف أعيد فيّ نصفي

وأعيد نصفك لك







فـ كل الـ أرواحِ قد تهاوت عندما

قررت نسيانك

ْ

يد تمتد ناحيتي

تغريني

وتحاول أن تثري فقدي / إليك

إليك وحدك

دون أن أعلم

ْ

فلا أنت تعلم

ولا قلبي يعلم

ولا هم يعلمون

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-22-2006, 12:33 AM
http://www.next.co.uk/items/X36/shotview/488/956-607-X36w.jpg

ْ
ْ

أملٌ يتسجدُ / هنا \

برائحة الشتات

وسجايا الليل / قبلاتٌ

سكبت أنفاسها فوق / جبينك

وحين أدرأت الصمت

احتذمت القمةِ .... بوجعٍ .. متبسم

|

الشرفةُ حينما تنام

يعني بأن غيابك قد طال

وانتظارها أصبح سديماً / يتيماً

لا يتلوه إلا البكاء

|

آه

كل شيء مات عندما / قررت أن أعيشك

|

يلملمني ضياعي من جديد

وأنا / أنتِ

مجردتانِ من الحياة

|

وإن كان صوتي يتيماً

هل يحق لك الهروب

|

عزائي الوحيد

هو ( أنت )

ْ
ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-22-2006, 04:32 AM
http://tn3-2.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/202/0/5/___by_blacklilyfae.jpg

ْْ
ْ

| .. أرجوحة .. |


ْ
ْ

تمرغتُ في جيدها
وحين أفل القمر





وقع الحبلُ
فمت

|

أتذكر قبل عامٍ من اليوم ، كانت عيناي غارقتانِ في دمدم البحر
أتلو الغرق

كانت بين يدي لغةٌ
وقلبي ضريح

أدندن هويتي في عمقه
وأبتسم

لم أكتفي

ركبت أرجوحة ترقد أمام البحر
وفوقي قمر مستديرٌ ونور

كنت أتأمله بصمت
البحر كان أمامي .. وابتسامتي تكتب قصيدة

تدرحج الدفء فوق كتفيّ حنيناً
لم ألتفت

بل قلت
إني أغرق الآن / غرقاً مباحاً / جليّا في الموت

ْ
ْ

أحب البحر / الأرجوحة
والغرق في سنديانه

ْ

الهدب

ضحكة المطر
07-22-2006, 05:39 AM
يااااه ياهدب

كثر المجانين أم قلّوا , يبقى جنونكِ

ناصعاً مترعاً بالجمال

دمتِ في حفظ المطر

:f:

هدب العين
07-22-2006, 07:22 PM
ْ
ْ

حبيبتي / ضحكة المطر

ادعي لجنوني :pray:

فإنه في حالة ـ احتضار ـ

ْ
ْ

لـ أنتِ .. نكهة حلوه / أتذوقها كلما ... مررتِ من هنا :f:

ْ

الهدب

هدب العين
07-22-2006, 08:18 PM
http://www.tl3b.com/uploads/05-31-06~25bbcca67b.jpg

ْ
ْ

بالله عليك

اغرقني في عمقك

فأنا الطفلة التي لم يلدها الحنين

ولم يعيرني صوتي / الصراخ

ْ
ْ

قل لي

كيف تجابهني / الروح

وفي عمقها / ألق ( أرق ) الخريف

يغنيني

يرددني كيفما شاء

وحين أراوده عني

يزيدني .. رقصاً مباح

ْ
ْ

تدنيني / مني

وحين تؤرقني المنافي

وتطيل المكوث فيّ ، بألق الصباح

ينتابني هاجس الوجع

وسنديانِ الظلمة

ْ
ْ

تبعثرني قدمك

تحيلني إلى منطقةٍ نائية

لا شيءٌ يرحم فيها / الخطوات

ولا دمعة ، تزيح الألم

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-22-2006, 09:11 PM
http://tn3-2.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/201/e/6/Along_the_shore_by_gilad.jpg

ْ
ْ

حبيبتي

لا تتجاوزين كثيراً

فإني أغار من البحر / عليك

حينما يعانق أقدامكِ

ويقبل أصابع كفيكِ حين تدغدغينه

وأنا

أراكِ من بعيد

وقلبي / مدينة قبلات

أحبكِ

ْ
ْ

أرسمك على رملي

حنيناً

سكب على أرخبيل العمرِ

لحظاتٍ

تُتَوجُ بصمت

ْ
ْ


الهدب

هدب العين
07-22-2006, 09:14 PM
http://ic1.deviantart.com/fs11/i/2006/203/b/8/Love_vol_2_by_Vanar.jpg

ْ
ْ

.. عندما أحب [ لا] أحد يشبهني ..

ْ
ْ

الهدب

حلاوة
07-23-2006, 01:18 AM
بوحك في غاية الشفافية....أحبه كثيراً لدرجة الجنون

:f:

هدب العين
07-23-2006, 01:35 AM
http://tn3-2.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/203/0/f/First_Day_by_wonderbug634.jpg

ْ
ْ
هم يرحلون

وأنا في انتظارهم

حتى حقيبتي / لا زالت معي

تعانقُ أرضاً / قبلت أقدامهم / يوماً

وتزدادُ شوقاً لاحتضانِ ضحكاتهم الجميلة

وهم أيضاً يرحلون

وأنا في انتظارهم

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-23-2006, 01:37 AM
http://tn3-2.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/203/1/9/Left_ALone_by_heathrowbabe.jpg

ْ
ْ

أشتاق لأخي

كثيراً

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-23-2006, 01:39 AM
http://tn3-1.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/203/d/6/A_difference_of_colour____by_timwheatley.jpg

ْ
ْ

حتى هم / يُحَقُ لهم الحب

ْ
ْ


ليتنا كهؤلاءِ

قريبون منّا أكثر

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-23-2006, 01:41 AM
http://tn3-1.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/203/2/6/Space_pirate_boots_by_deadandbreathing.jpg

ْ
ْ

حتى دميتي

سرقوا حقها

وألقوها في آخر يمٍ من الوصول

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-23-2006, 01:45 AM
بوحك في غاية الشفافية....أحبه كثيراً لدرجة الجنون

:f:

يا نكهة الدفء / حلاوة

وأنا أحب حضوركِ الجميل .. وأحبكِ أن تبقي معي / في لحظات الجنون :f:

ْ

الهدب

هدب العين
07-24-2006, 05:19 PM
ْ
ْ

يا حزنُ إني طفلةٌ
لا تقوى على نزعِ الروحِ بقوتك

يا حزنُ إني لحظة
وقفت ترتدي البكاء
وجفنيها يباس

يا حزن
يا حزن
يا حزن

ارحم فينا / الموت

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-24-2006, 09:25 PM
ْ
ْ

جنوني يحتضر

ْ
ْ

صدقوا حينما قالوا

كثرة الضحك / يولد في عمقنا الألم

تباً للضحك الذي يغسلة الحزن في لحظةِ حاجتنا له

أتذكرانِ يا روح وضحكة المطر تلك الفجرية كيف قضيناها ؟

:)

أقل ما يسمى عنه جنون
وهذا حالنا من بعده

لا أكذبكنّ القول / كنت خائفة قليلاً ، أضحك بقوة تارة
وأخرى أفكر بما بعد هذا الضحك

كنت سأقول لكنّ ، أنني عندما أضحك كثيراً
أحزن أكثر
لكني خفت أن تقولون عني متشائمة .! :)

ْ

روح / كوني بخير
ضحكة المطر / كوني أيضاً بخير

وأنتم كلكلم أحبتي / كونوا بألف ألف خير:pray:


ْ
ْ

الهدب

هدب العين
07-26-2006, 10:47 PM
ْ
ْ

كلهم يموتون عداي ؟
لمَ لم أمت بعد ؟

ْ
ْ

شكراً للموتِ حينما يأتيني

ْ

زفرة ألم

ْ

رائحة الليلِ سيجارة ملتهبة

ْ

لا أحتاج للحياةِ حينما .. لا أكون فيها

ْ

قلبييييييي
محرابٌ لا يصلي فيهِ إلا الفقارى أمثالي

ْ

منذ قررتُ أن أكرهك
وأنا في أحسنِ حال

ْ

تباً لطاغي المشاعر حينما .!
ينفك الأبجديــــــــــــة

ْ

آه

ْ

الهدب

ضحكة المطر
07-27-2006, 12:11 AM
اتعلمين ياغاليتي

ماكنت لأقول لكِ أن تقلقي مما بعد الضحك

لكني أعتقد وهذه فلسفة شخصية :)

أننا حين نضحك بجنون ينفذ مخزون الفرح داخلنا

و أعتقد أيضاً أن الأيام لربما تعيد شحنه

:f:


هدبي كوني بخير أبدي

هدب العين
08-01-2006, 02:04 AM
ْ
ْ

أتعتقدين ذلك يا حبيبتي ..!

تـ ع ـبت وأنا أضحك بجنون

وأنام وفي جفني / دمعة مختزلة

ْ
ْ

اشتقت إلــــــيكِ

:heartbeat

ْ

الهدب

فاطم علي
08-01-2006, 07:21 AM
شكراً ,,
:f: لقلبكــ :f:
الذي جعلك تضحكين بجنون تلك الليلة ..

هدب العين
08-01-2006, 04:57 PM
شكراً ,,
:f: لقلبكــ :f:
الذي جعلك تضحكين بجنون تلك الليلة ..

ْ
ْ

أشتـــــــــــاق لها

:f:

هدب العين
08-01-2006, 05:05 PM
ْ
ْ

http://www.muscatmoon.com/up5/uploads/9c8ed9fb3b.jpg

ْ
ْ

هم / كما فعلوا / فعلنا
وحين فعلنا

وبخونا
طردونا من قائمة الذكرى
وعلقوا فينا / حياة مشوهه

ْ

قادونا إلى مكانٍ ، مظلم
زفروا فينا / الدمعة
قهروا فينا / النبض
قتلوا فينا / الحياة

وحين أصرينا على إكمالِ مشوارنا / بهدوء




شتتونا
وجلعوا كلاً منّا / في لحظةٍ مشابهة للموت
وعندما أردنا أن نتشهد


حكموا عليها قبلنا / بالقتل

ْ
ْ

هه












كلهم متسلطون
كلهم سواسيا
كلهم [ لا ] يفقهون

ْ

الهدب

هدب العين
08-02-2006, 04:07 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/ee7e92181126ea09.jpg

.

أرقٌ

يفرد كفيهِ الكبيرتينِ / لتعانقانِ جباه الآهِ من كمدي
وغرق
يسكب على خديها وسادتي
ماء عفن
يبكي كثيراً / بكاءً مراً لأن الموت
لم يعرف له قبلة

ْ

تصلي عيناي بوجع
وسجودها المخملي / طائفٌ
يكلل صوتها / أرقها
بسنديانٍ .. جرح آخرتها .. بجهنم

ْ
ْ

لا شيء يجبر كسري إلا

( .. ) ، لا أحتاج أن أكتبه
فالحلم / يتعب كثيراً .. في خلقه .. داخلنا

وداخلنا .. يموت

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
08-02-2006, 04:23 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_NEREIDA.jpg

ْ
ْ

حلمي

] كالفراشة [

أحلق بهدوووووووووووووء / وحب

وهم / يكبلوني بأغلالٍ واهية
صمّت آجالها بـ انحدارٍ موبخ
استند على حائطِ العتمة

فـ تبخر

ْ

إياهم
أن يدلعوا فيّ حاجياتي الصغيرة / بنار احتجاجهم
فهي لي / ملكي
أفعل بها ما شئت
وأموت فيها / بهدوء / وكيفما أردت .!

ْ

آه / تباً لأرقِ الفجر
وحزن الفجر
وهدوء الفجر
ووحدةِ الفجر

وكل الفجر

عندما / يجعلني أعيش ( ذلك ) الفجر الأحمق .. بألم
عندما / يزيل مني ابتسامة جميلة .. ارتديتها لأجلهِ .. وهو يمزقها إرباً إرباً
عندما / هدم فيني الحياة .. وألبسني .. رداء الموت
عندما / ضربني ضربة الوجع .. وصدمة اللقاء
عندما / تركني أنازع الموت لوحدي ، وأنا أكابر الموت لأجله ، وهو يضحك ولا يأبه بموتي / وطعني
عندما / قال لي : ( كوني لي ) ، فأجبته : ( لا أستحقك / فكن لغيري )
عندما / أقول له : ( ارحل ) ، فـ ( يجيء )

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
08-02-2006, 04:32 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_Paradise_Lost_by_ThisYearsGirl.jpg

ْ
ْ

لا أتذكر / طفلي
لا أشبه / طفلي
لا أحتاج / طفلي
لا أريد / طفلي
لا أحب / طفلي
لا أرتاح لـ / طفلي

لا
لا
لا
لا

أفـــــــــــ

كثيرة هذه اللاءاتِ التي تربكني عندما أنطقها
مؤلمة حدِ الملل / الفراغ / الانتظار / الاحتضار

يا إلهيييييييي :yawn:


فيني طاقةِ سردٍ طويلة
لكن .!


كل شيء يهرب مني حتى الـ ( لا ) :indiffere

ْ

الهدب

هدب العين
08-03-2006, 03:51 AM
ْ
ْ

لا وقتَ لي بالمزاح
فندائدِ الموتِ قد جاءت
تحمل أفقها بيني وبيني

وأنا

يؤرقني الموت

/

كم مرةٍ / حاولت أن أجدني .. داخلي
لأضمني
لكنني أتيقن حينها
أنني .!

لا أتمناني

/

قبلة

تمنت أن تضعها على جبينه
كفه
وقلبه

لكنه
أداااار وجهه
ولم يعد

/

وردة

تمنت أن لا تُقطف
لتبقى بجانبِ ( حبيبها )
تدللـه بجنون / ويدللها
فجاءت الريح

ومزقتها

/

وددت لو أمسك حاجياتي كلها
ذكرياتي
دفاتري
أوراقي
صوتي
صمتي
وأمزقهم إرباً إرباً
فما عدت أحتاجني / أبداً

/

أتعلم أبجديتك
أدخلها / أعيشها
وأكتبني / بها

فأراها مجعده
كاذبة
معلقةً سنديانية
لا تأبه إلا الموت
الموت
والموت

/

أكرهني عندما
أكتبك

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
08-04-2006, 04:41 AM
ْ
ْ

لم أفعل شيء يستدعي النزف ..! ):

ْ
ْ

يارب :pray:

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
08-06-2006, 06:35 PM
ْ
ْ

في قلبي مكيالِ ( غصة )
أبتلعها بجرعةِ ماءٍ بادرة

فأختنق

ْ
ْ

في داخلي / جنازة
تحمل أرواح كثيرة علقمها
الحزن

( هنيئاً لمرتادون الجنائز )

ْ
ْ

حينما أكبر
سأتعلم أبجديةِ اللاحب
واللاشوق
واللاجنون

وحينما [ لا ) أكبر
سأبقى فيّ / غرق

ْ
ْ

هويت في آخر حفنةٍ من الآه
تتساقط فوق أنديةِ الوجعِ بـ
دمعه
و
دمعه
و
دمعه

ْ
ْ

كلّ فيّ / كل شيء
بحر داخلي / يغرق
وأنا
أبتسم بهدوء

ْ
ْ

عَوَدوْني أن أرقص فوق حبالِ الموت
بـ ألق
سَوروا فيني / الآه
بـ ندبةِ جرحٍ / وأرق

عَوَدوْني أن أغني / أن أجابحُ النورَ بعتمة
حينما
يدلف نزفي / بـ ارتضاءٍ و / اختباء

ْ
ْ

فيني / بقايا حزنٍ سأتركه لي الآن
وأدعني بـ هدوء / هنا

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
08-10-2006, 04:20 PM
ْ
ْ

أبوح بأشعاري
وأشعاري تعاندني
تخلق من وجعي بعضُ تيهٍ
وفي الكمدِ المرهق / تسلب الروح
لتعير من بطونها / سكرة الآه
ووطء حلمٌ بات على حافةِ الموتِ / رجيم

هكذا يولد فيّ / الجرح
يغرس أصابعة المغمورةِ بالسموم
ليدحضها في عمقي
وبدون أية ملامةٍ
يتكسر ظهري
وتُقتل فيّ / الضلوع

حتى بهتانِ وجوده داخلي / صار واجباً
أن ألعنهُ بصمتٍ
وأخرجه مني بصمت

أصليه كل ليلةٍ .. بلا خشوع
حتى يكون خروجه مني أمراً جائزاً
يمّل من عدمِ خشوع قلبي
ويرحل
ولا يدري أن قلبي يتمزق لأجلهِ / وأجلي
لكنه / لابد أن يخرج
لابد أن أكون مدللـةٍ حتى لا يعاندني ويبقى أكثر

آآآآآآآآآآآآآآآه
عتمة غيابهِ أصبحت تجاورني
ولا وجود لنوره منذ الآنِ / أبداً / فيني





أقتل نفسي كثيراً
والضحيةُ أنا وحدي

ْ
ْ


الهدب

هدب العين
08-11-2006, 04:29 AM
ْ
ْ

كيف أخبرهم / بأن هذا هو قدري ؟
متى يعلمون بأن كلامهم .. يجرحني .؟
يغربلني
يفتتني
يضيعني
يبكيني
ويحزنني ؟

آه

لقد تعبت الإصغاء بـ لا مبالاة لهم .!
تعبت وأنا أعيش فوق غيمة حديثهم .!
تعبت وأنا أهرب منهم / إليهم .. أو دونهم .!
تعبت وأنا أصرخ داخلي وأبتسم بهدوء .!
تعبت وأنا أنزل رأسي حزناً .. وأكون معهم أكثر جنوناً وفرحاً .!
تعبت وأنا أجبر كسري / وهو يتمزق / يتمزعُ بشراسه .!
تعبت وأنا أنتظر وأنتظر وأنتظر .................!
ولا أحد يبلل انتظاري إلا / بانتظارٍ أكثر بؤساً ...! :ouch:

ْ
ْ

أووووووووووووووووووووه
كلامي كثير
وبوحي كثير

ولا أحدٌ سيفهم ما أعنيه

موتي بهدوء أيتها الـ ( .. ) أنا .!

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
08-12-2006, 11:10 PM
ْ
ْ

طفلة البحر = الهدب
شوق كثيب = صديقتي

( لحظة شوق + صدفة )


ْ
ْ

ـ طفلة البحر ..!:

سأطير

شوق کثيب ...:

بشرط .. !

شوق کثيب ...:

في سمائي

ـ طفلة البحر ..!:

بالطبع

فلا أملك سواها

شوق کثيب ...:

حلقي

ـ طفلة البحر ..!:

سأترك لحظة خشوعٍ فيها

ـ طفلة البحر ..!:

سأجفف ماء قدحي / لديكِ ..

شوق کثيب ...:

سأضمأ

ـ طفلة البحر ..!:

وأردد كل موسم غَذِّي

ـ طفلة البحر ..!:

لربما تستوحدني / معكِ .. لحظة راقية من حنين الذكرى

شوق کثيب ...:

:f:

ـ طفلة البحر ..!:

أسمعتي مرةٍ بالغرق الهندامي ؟

شوق کثيب ...:

لا

شوق کثيب ...:

ما هو ؟

ـ طفلة البحر ..!:

هو غرق لا يشبه أحد
فقط يشبهني أنا / عندما أغرق داخلي .. بحثاً عن لحظاتٍ تجعلني أستلذ البقاء
على أي متنٍ أواجهه

ـ طفلة البحر ..!:

وهناكَ أيضاً

لحظات
عندما أعيشها / أتيقن أنني الأنثى الوحيدة التي لم يطأها عربيب الوجع
ولا سلطانِ الصمت

ـ طفلة البحر ..!:

كما لو كنتُ / إبريق قهوة .. سلخته النارَ / فتبخر

ـ طفلة البحر ..!:

ودخانه كانت ( سلطة ) مره

شوق کثيب ...:

لأنكِ أنتِ ..
لأحد يشبهكِ سواكِ

ـ طفلة البحر ..!:

الأهم .. أن من حولي .. والذين أعيش لأجلهم .. يفهمونها

^
^

( انقطع الإتصال ) من إيران

:angel:

ْ
ْ
الهدب

فاطم علي
08-14-2006, 01:34 PM
الهدب ..!





قتلتنيـ غيومك
ومثّلت بي أمطاركـ ..



فتحت هذه الصفحة لمدة ساعة و45 دقيقة بالضبط ..
اتأمل الموت فيها ..
وأبحث بروحيـ بأكلمها .. عن أبجدية ما .. غير دموعيـ
أخط بها مابيـ الآن ..
فلم أجد ..













اعتذاري لصمتيـ الأحمق الآن ..:f:

هدب العين
08-14-2006, 07:26 PM
ْ
ْ

روح



لن أقول أنني اشتقت لكِ
لأن شوقي يتعدى .. سماواتٍ وأراضين


لكني حتماً سأقول
جميل أن أفيق .. ودفءٌ يختلف .. يكتنف .. ملامحي
وتكون من عندكِ


أنتِ

ْ
ْ

كوني بخير / سيدتي الجميلة

:f:

ولا تغيبي كثيراً

ْ

الهدب

هدب العين
08-14-2006, 07:41 PM
http://www.r15r.com/data/media/156/a6fal4_L.jpg

ِ
ِ

لأنني أنا .. أنتظرك ..
أن تجمع بعض ملامحي التي تناثرت ..... حينما
استفاق فجري .. بـ رحيلك

ولأنني أنا .. أحبك ..
أن تمرجحني بين كفيك الدافئتين
ونرحلُ سوياً إلى .. غيمة
توشحت بجمال ابتسامتك
وحنوِّ دلالي

لأنني أنا .. أعشقك ..
أن تمسد روحي الغرقى .. فيكَ
بـ غنجِ طفولتي
وملاطفةِ كفي الصغيرة بيدك الكبيرة
ذاتِ الخرائط المبهة

ولأنني أنا .. أتنفسك ..
كلما اختنق فيّ الكون .. واختنقتُ فيه
حينما .. نعبر دونك
لملحمةٍ .. موؤده .. لم نلاقي منها سوى .!
الجحيم







سـ أغرق هنا بكل دفء

وأنتظرك

http://www.r15r.com/data/media/156/ch64_L.jpg

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
08-16-2006, 03:40 AM
http://www.r15r.com/data/media/108/woman20_L.jpg?sessionid=4cf5b75c78f0d33865ba2b45e6 3d36b9

ْ
ْ

يغبطوني





وهم لا يعلمون كيف يحدوني الـ / ألم
ويسكبني فيهِ / بصمت

وأيضاً لا يعلمون بأن المسافاتِ التي ركنتها جانباً خشية الموتِ
تمزقت
وأعلنتْ بيني وبينها حرباً .. لا تُهدأها النار

ْ

لا يعلمون بأن الغرق .. لا زال مستمراً داخلي
وموجه عاتياً
آنياً
دون أن يدرك للمعنى / أية ملامحٍ سوى .!
الضجر
والوجع
وقلب / يتمايلُ .. اختناقاً
لا يدري على أيةِ شاكلةٍ سيحيا

ْ
ْ
أوووووووه

كذلك لا يعلمون بأنني أستعد لخوضِ موت جديد
عنوانه

( .. )

وأنا أمسد روحي
بابتسامة
ومرح كبير / لا يغني عن جوع

ْ
ْ

الهدب

هدب العين
08-16-2006, 07:56 AM
http://www.btlat.net/classic/details.php?image_id=496

ْ

هنا / تتشدق أحلامي
وكأنها / إبريق دمعٍ .. سُكب في حضن فناجيني فـ تكسرت

آهٍ آه
لأي منفى أطيلني / وكل المنافي .. في وهجٍ .. وقلق
خوفٌ .. وبعضُ ابتسامة

وأنا بينهم
ناراً / أحترق داخلي
وربما
أتلصص بين النوافذ .. وأحرق جميع من يوقد الظلم فيه
ويجلدنا / به

تباً
لكل من يتعلم الطغيان
ويماسه فينا



القلوب البيضاء النرجسيه

ْ

الهدب

هدب العين
08-16-2006, 08:32 AM
ِ

* أسفاً لـ 21 ربيعاً ، لم أفهم الحياة بعد وكأنني ابنة الشهر .!

* تتجدد الآهات بقوة

* هي الأيام / غبية .. حينما تتوسد كفي بهدوء ،
هه ألا تعلم بأنه مكسور ؟

* أشرب قهوتي المره بـ مرارة بوحك / ولذة حضوري

* القدر نيء ، وكلما صببتُ فوقه الماء / اُخترق لونه

* سأناضل حتماً .. لأصل حتى آخر قطرة من الـ بكاء

* مليئةٌ بـ الـ تيه

* النهاية / لا شيء

ِ

الهدب

هدب العين
08-17-2006, 05:29 PM
http://www.alatfi.com/forum/uploaded/173_fav8.jpg

ِ
ِ

تدللني النافذة
حينما .. أسكب انتظاري بين آفاقِ / أحلامي
وأورد من وجنتاها / لحظة
امتزجت
لتعلن / داخلها أو داخلي .. ـ لا فرق بيننا ـ
بعضُ قيسٍ
يتلوى بدفءٍ .. ويوقظ من أصابعي


بوحاً


يخلق أبجديةٍ أكبر
ومشاعر أكثر
وقلوباً / لا تموت

ِ

ابتســـامة

الهدب

ضحكة المطر
08-19-2006, 04:28 AM
ِ


* النهاية / لا شيء

ِ

الهدب






بل هي

كل شيء

:f:

هدب العين
08-21-2006, 01:02 AM
ِ
ِ

وأنتِ

كلّ الشيء

ِ

* سأشتاقكِ كثيراً
فلا تتأخري أكثر

ِ

مطر..!
08-22-2006, 07:25 AM
لم أكمل قرائتكِ بعد ..

فـ حرفكِ يا أهداب ي ن ه ك ن ي ..!

حتماً سأعود ..

/

الـ مطر ..!

هدب العين
08-22-2006, 09:49 PM
ِ

يتعبني أكثر يا مطر ..!
يتعبني أكثر

ِ
ِ

اقرأيني جيداً
وإن أنهكتكِ ... فـ اتركيني

:f:

ِ

الهدب

هيثم أحمد
08-22-2006, 10:42 PM
* أشرب قهوتي المره بـ مرارة بوحك / ولذة حضوري

,.,

في كل مرة,
عندما أذهب للـCoffe Shop,,
و أطلب ذاك الفنجان المغلوب على أمره
الغارق في القهوه,
لا أرحمه أبداً,
و لا أفكر بمرارتـه / ـها!!

مرة تأتيني محروقة!
و أخرى,
محروقة إلا قليلاً!!

و حتى إضافة السكر فيه!
لا ينفعـ,,

بعدها أغادر المقهى!
و في شفتي نشوة الإنتصار,


هي انتصار نسيان مرارة الإحتراقـ!
أم نصر ذاك المكياج / السكر!؟

حماقة أخرى!

أعذروني عليها,,
:angel:

,.,

هدب,,
سيدتي,,
استمروا في الهطولـ,,
:angel:

هدب العين
08-23-2006, 06:31 AM
ِ

ذكرتني بذلك الـ coffe shop الذي كان يستقبلني بين أحايين من الزمن

:angel:

ِ

كنت أول ما أدخل أتوجه للطاولةِ التي ترتكن عبثاً
أطلب مبتغاي وأحجز مقعداً .. وبعدَ / لحظاتٍ
يكون كوب القهوة مستسلم بين يدي

أضعه جانباً
وأتأمله


يضيع وقتي وأنا ألعنه
فهو
مر
مر
مر
كـ لحظةِ غيابه

يمر الوقت قصيراً
ونصفه في جيبي

أمسد عليه / وأكبه في جوفي بارداً

حينها .!
أخرج تاركةٍ بقاياه في ضياع

ِ
ِ

هيثم

لك من القهوةِ / سكرها

:f:

ِ
ِ

الهدب

هدب العين
08-24-2006, 04:43 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_the_last_of_it__by_saciii.jpg

ِ
ِ

منعوني الموت يا كل الخطايا
قتلوني
وهم
يجهلون الآه التي تخرج من ثغري
بابتسامة
يرفدون الوجع مني بوجعٍ آخر أكثر عمقاً
أكثر تيهاً
أكثر ما سمّاه وجه المطرِ بالغرقِ ... بل أكثر

علميني يا رؤى الروح
عن بعض جروحٍ كمدتها الضحكات
غلفتها بـ جنون
علني أرجع طفلة
أو أعود فيني مثلما كنت

أخبريني
عن نوايا الاختناق
أو سجون الكمد الكبرى التي صيرت لنا
علني أهرب لحظة
أو أذهب حيث يرقدون

ِ
ِ

أوووووووووووه

ِ

الهدب

هدب العين
08-26-2006, 06:44 AM
http://ic3.deviantart.com/fs11/i/2006/236/3/b/The_Red_Umbrella_by_larafairie.jpg

ِ

أتجلى

وحين يندثر فيني بعض / أريجٍ حيدريٌ لا يخاف

أتصاعدُ كالبخار

لا ليل يزحف كالطفلِ حين يجوع

ولا قدرٌ يتناول وجبتهِ / جيداً

كما لو أخبرتكم أنه / كالخريف

يتساقط كلما حركت نسمةٌ / بعضه

وسار بلا قدمٍ أو رغوة إصبع

صدقوني

لا أدري ما سر / عسجدته / بخله / وجنونه .!

كلما أوكرتُ فوقه / أَلِقاً / تلاشى

وكبّ فوقي / كُلَّ .. الأرق

ألا تدركون معنى ذلك ؟






آه
مر عامٌ وعامٌ وعامْ حتى وصل بي مطافُ الـ 20 عاماً / ربيعاً
ولم أزل / لا أدرك معنى ذلك .!

قد يكون ابن الـ سنةِ .. يدرك هذا .!
فحين تلتقون / به
أخبروه أنني / بحاجته

أن يعلمني / كيف ذاك يصير ؟
ما يسمى بالأرق .!!!

ِ

الهدب

هدب العين
08-26-2006, 07:12 AM
http://www.jurie-jurie.com/image-2/images/2925554-lg.jpg

ِ
ِ

كافكَ مرهقة

ونوني / تجيد الخناقَ مع .. همزتك

تحاول أن تمسد فوقها بعض / جنونٍ مباح

أو / تعلق من جرحها / ابتسامةٍ تليق

وهي .. أقصد ( كافك )

لا زالت عنيده

تغير مسرى / الجنونِ إلى / مأتم لا يكون بخير

حتى المسافاتِ أجهضت / سرها فيك

والغرق لا زال ينفذ في كل شارعٍ / شاعرٍ

وهو ينشد / قصيدته .. في / عجرفتك

وأنت لا تستحق

هيا قم وأيقظ ابتسامتك

ودعني أنام

فغربتي وضعتها جانباً

وسرتُ إليك بكل دلال

وأنت تعيد انكسار القلوب

وتلعن مضمضة / عابسه

ِ
ِ

الهدب

هدب العين
08-28-2006, 10:04 AM
http://tn3-2.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/237/e/a/Displaced_by_larafairie.jpg

ِ
ِ

تصعد الموسيقى
تتسلق بكل جنونٍ / رحى أصابعي
بلا خوفٍ أو ارتباك

فكل ما هنالك

أن الدمعة التي ارتسمت في أفقك
لا زالت ترسو حتى الآن
ولم تصل لحدِ التوقف

فنبراسها / موتي على كفها
ورنين صوتي على شفى / الانتحار

/

الهدب

هدب العين
08-28-2006, 04:53 PM
http://www.jurie-jurie.com/image-2/images/2918288-lg.jpg

ِ

أتدارك الخطى للنورِ
وأًسائله

ما الوجع ..؟

غير قنبلةٍ تفتت كلنا
ببعضنا
وحين نتدارك الموت
نراه قبلنا يخطو
لظلٍ لا ظِل له
وقلبٍ لا نبض فيه
وحياةٍ لا مستقر لروحٍ داخلها

تلامسني
وأنا في كمدها / آيه
رتلها الحنين إلى عناقِ الـ شوق
وقضم أحجيةِ الغربة
بـ لحظةِ لقاءٍ مباحة


أتقنت السكر على خطى الأمنيات


فـ تفاقمت حد / الابتسامة

ِ

الهدب

هدب العين
08-29-2006, 09:43 PM
http://tn3-1.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/239/7/c/Parasol_Light_by_kedralynn.jpg

ِ
ِ

تعال
وجزّ أوجاعي الحيّه بـ نورِ ألقك
ففي كمدها
أرقٌ
يتلوى على جيبنِ الموتِ
ويتنفسني بآه
وكلما نثرت على أوداجي بعض وردٍ
تذكرتك
وتلك الليلة البيضاء
حين أردفت كفيك لي
ونثرت الورد في كل مكان
فَـ أَحْيّانا الفجر

بقبلة

ِ

الهدب

هدب العين
08-30-2006, 05:29 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal__Escape__by_oxoxHERxoxo.jpg

ِ

أحتاج أن أتنفس بعمق
تاركةٍ ورائي .. أكماماً / طويلة
تعبث داخلي
فتوقظ الجرح

ِ

يتوضأ مني / السكون
بلا ماء

ِ

يُعِدُ لي الوجع فنجان قهوةٍ
مره
بنها من علقمِ حضورك

ِ

سكناتي في احتضار
وروحٌ ما
تسكنني من جديد

َ

رُد لي قلبي
فـ حين لا تهتم بي وتركله
لا تستحقه

ِ

عبدتُ انتظارك
فألقاني في جهنمك

ِ

غيرتني المنافي
ضاع عنوان مقبرتي
فتاهوا روادها

ِ

لا تهز الوجد فيّ
فرنين صوتك
لا زلت أسمعه يناجي الموت
بجنون / صخب

ِ


أعرني ابتسامتك
وأعرك موتي

ِ

الهدب

هدب العين
08-30-2006, 06:19 PM
http://www.naseemalrooh.net/old/music/asafeer/Track03.wma

ِ

ترتجف فيني اللغة
وبين أجنابها .. أنفاس ثكلى
تئن مفترقٍ ما
يغرق في وسنك
ويبدد الظلمة

ِ

يا روحاً تتجلى
وأقداساً مُهابه تلعنها الدورب
وبين خوائها ، وخوائها
تنبتُ
قبله
عنوانها / محراب صمتك
وغيّها / علاماتٍ مبهمه
تجر أذيالها بـ سوسنتك
وعبورك
لا يجيد التسكع
ولا يجيد الإختلاقِ إلا لـ بعضِ ملامحك
المغبره

ِ

http://tn3-2.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/242/9/9/leaf_on_deck_by_E_E_E.jpg

ِ

الهدب

هيثم أحمد
09-01-2006, 02:44 AM
تبللنا كثيراً,,!!


دام هذا الغيمـ,!
,.,


كم مرة استعرتم غيماً ليس غيمكمـ, للهطول!

فطعم المطر ممزوج بأكثر من روحـ!!
:angel:

هدب العين
09-01-2006, 02:55 AM
http://tn3-2.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/243/8/5/Smell_the_Lily_by_Burright.jpg

ِ

لا ترجع
دعكَ بعيداً
كفكف جرحك / لوحدك
وحين تموت
ابعث روحك لي
وجسمك دع التراب
يلتحفه

ِ

مُر بجانبي
واهبط كـ وحيٍ أبيضٍ
يشرب / من الروحِ
تعبها

ِ

لا تتأخر في العبور
فجميع المناكب ستحتضرُ
عداي
أنا الطفلة الوحيدة التي انتهكت
تعبت
وبقت تتوسد كفيها / بانتظارك

ِ

عندما تحتضر الدروب
وبين جنبيها
أغنيةٍ ما / دكّت أرضها / بِدِكَاكِ الموتِ
وأسطول الاختناق
فاعلم أن الهدب
لا تنأى / الحياة إلا بك
ولن تشربها دونك

ِ

الهدب

هدب العين
09-02-2006, 08:24 AM
ِ
ِ

يا سيدي

لم أجيد استعارِ الغيم
وحتى هذه اللحظة ، لم أجيد الهطول كـ هطولكم
أو كما أريد أن أهطل

فرذاذ الروح التي امتزجت بأرواحٍ أخرى
لا زالت ، في ريعانِ النمو
تحايد صبرها المُر بـ خمرٍ حلواً ، لا يتذوقه / يشربه
إلا المتيمين في السّكْر

دامَ حضوركم كـ هطول المطرِ من غيومٍ ملئت أجنابها
جمالاً

:)

:f:

ِ

الهدب

فاطم علي
09-02-2006, 10:31 AM
أحسني وبحر من جفاف يرافقني عندما أجيء هنا
أعترف ..
بأن الألق هنا فاق الهطول
فاق الـ روح
فانبجست من قلمي المعرّى كل آيات الصمت .. الغير لائق
سلام الله على قلبكـِ، سيدتيـ،
كيف إنه يروي الحكايات بكان وكان
كيف إنه يهدي الشعور آيات من صدق .. نجيد قراءتها ..
فنبكيـ،











بياضكـِ، مُغري
:f:

هدب العين
09-03-2006, 10:22 PM
http://tn3-2.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/246/f/b/The_Grudge_by_Chaos_Fate_Angel.jpg

ِ

أتيتُ هنا
لأمرغ كفي بماءي العفن
من داءِ الغربة / والوجع

أتيتُ ، وكلي ( آهة ) ، تثقل كاهلي
وأنا أدوّن وجهي على خارجةِ ثوبه الوسخِ
من قضمةِ مثقالِ ألمٍ
وألمٍ
وألمْ

ِ

كم محرابٍ صلى أمامي
وأنا
لستُ سوى / طفلة
مزقت ثيابها الجديدة حينما ارتدتها لتدور وسطِ الكفوفِ
أميرة

فتقاذفت عليها اللعنات
لعنة تلو لعنةٍ
فتقيأت / ألوانها الجديدة ، بطينٍ أسود

ِ

أي رحمةٍ سوف أجاورها
وأنا أنا
لا أطيل السماء
ولا أجيد التسكع بين الغيومِ إلا
سكوناً
لا يجيد العبور
ولا يجيد البكاء

ِ

ترى !
أي حزنٍ يرتكبه فيّ الآن .!
وأي موتٍ يليق بي ؟؟

:ouch:

ِ

الهدب / في طوعِ الألم

هدب العين
09-06-2006, 08:22 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_1977339-lg.jpg

ِ

أما أنت يا وجهي
فلا زالت ملامحك / تغور في وسطِ الجراح

ودفء وطنك
لا زال / مُهيباً
يتلوى على دِكَكِ الموتِ
وسلطانِ الـ قبور

حتى العبور على سنديانك
أصبحت ملذّة
انفطمت مني / لتنير دربٍ أخرق
جسدّته / غوايتك
ومات على صوتها / لحن القصائد منك

وعلى راحتيها
رائحةٌ ثكلى
وبور

كلما نفضتُ عنها الـ / غبار
تلاشت
وحين / تنام على كفي
تغرق بين خرائطها / تتوجس خيفةِ
الموتِ
فتنصهر

ِ

لا أعرف للـ روح مقراً سوى
أنت

وأنتَ
محراب يصلي فوقه ، الـ / بُعاد
فـ أتنافضُ ، ألماً
تاركةٍ خلفي / نتوءاتٍ مبهمه
سلطانها / قلبك

ِ

المسافة تجهض / بعضها بعضاً
ووخزِ الإبر مُوْبِخٌ
كمنفى
لا يطاول العبور على / ساحلها
كـ فقدٍ أيلسٍ يهمس صمتاً
أن ( لجّي ) إلى روحي / بعض أقدارٍ جديدة
لا يسكنها / أحد
فيجيئها الصوتُ مختالاً
لا تسكري / فالموت فيكِ ، مُوَجَبُ

احتضري / اختصري الـ نزاع
فالروح / واحده

ِ

الهدب

هدب العين
09-06-2006, 08:30 AM
ِ

روح







ثقي أن الـ / ـبوح
حينما يكون / منصهراً ، أو منفياً
تحتي / فوقي

فـ / اعلمي أن المسافة التي أجتازها .. بالجنون
محصاةٍ منـ / ـكِ

لذا

الشكر لكِ / يفوق مستوى الشكر نفسه

:f:

ِ

الهدب

هدب العين
09-10-2006, 01:26 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_Drawing_Blood_by_nykolai.jpg

ِ

سأكتبك مراراً
حتى تتشدق يدي
وتنهار في قلبي / الأعصاب

لن أُخذل
لن أُجادل الموت الذي سيُحدي بصري

فـ حبكَ / حياةٌ بالنسبةِ لـ قلبي

لن أهتم بسلاسلٍ تضرب عنقي
أو نارٍ تشوّه / ملامحي

كل ما هنالك أنني
بـ حبك .. أكون أقوى / الأطفال
فأتمرد على طغيانِ / الـ ضجيج

وأمؤ الليل / قبلاتٍ
وخشوع

ِ

الهدب

هيثم أحمد
09-10-2006, 03:36 AM
الحياة تحت المطر هنا,,
غواية,,

تتمرد!
و تعصي!

و تطغيـ!!

هنيئاً لكمـ,,,
:angel:

هدب العين
09-10-2006, 07:46 AM
ِ

صبحي لا زال يتيماً / وروحي داخلي .. تغرق

ِ

أي المسافاتِ تجهض / نفسها
وكل المسافاتِ / في انهيار

ِ

عصيّة الوجدِ تنتحر
وأنا
أبعث روحي ( المجنونة ) .. داخله
علّه / يؤنسُ صبحه .. بي

ِ

خيبه أولى
خيبه ثانية
خيبه ثالثة

والنتيجة

أملٌ مستمر

ِ

الهدب

هدب العين
09-10-2006, 08:32 PM
ِ

هيثم

المطر الذي يُهطل من / أعماقي
لم يكن سوى






بعضُ ما ( تبعض ) من البعضِ ذاته

:angel:

ِ

شكراً لـ كلك

:f:

ِ

الهدب

هدب العين
09-10-2006, 08:49 PM
http://tn3-1.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/250/1/c/TV_in_my_head_____by_gnato.jpg

ِ

أتكرر كثيراً

وقد اعتدت أن ( أموت ) داخلي

بلا رحمةٍ مني

أو رأفةٍ بي

ِ

أي الأماكن أرتادها

وقد اقتادني / بعضي / في عمقي

بلا شكٍ

إليه

ِ

أحبه

وكم صرّحت للغيمِ بذلك

فتهطل عليّ

الخيبات

ِ

أتكتلُ بـ / غرور

وقد نام فجري بين كفيّ

وجبيني

محرابٌ نوره / لا ينفذ من نافذة

ِ

قدسك يا روحي لم تسبى بعد

فلا زلتُ أطوقها بقناديلٍ مباحةٍ

أفهرسها كيفما شِيْءَ قدري

ِ
ِ
ِ

الهدب

هدب العين
09-10-2006, 08:54 PM
http://tn3-2.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/250/b/e/vert_pomme__by_moumine.jpg

ِ

أريد أن أدور ....

أتدورون معي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟!

بشرط

!

لن يكون دوراني / كما اعتدتم ..

لا

سيكون دوراناً مختلفاً

دوراناً روحياً / أخضراً / جليّاً في الجنون

سأدور

وأدور

وأدور بلا نهايةٍ

حتى أصعدُ لغيمة

وأهطل كيفما أشــــــاء

ووقتُ ما أريد

كـ تفاحاتي الـ خضراء

:angel:

ِ

الهدب

هدب العين
09-12-2006, 01:04 AM
http://tn3-1.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/252/e/1/Memory2_by_andaria.jpg

ِ

وجهُ الصباحِ
إذا أتى
يتلوى على كفيِ الحنين

ومساؤه
يخلقني بين يديهِ طفلاً قد يموت

وأنا
كالليلُ أنساب على شطِ الأنين

حتى صروحي / باتت تغني لي
عن شكوى بدت / وعمري لا زال جلي

منذ متى
وأنا أمرغ / وجهي بين يديك
وأحمل روحي
وقلبي
وأنفاسي .. إليك

وأنت
كعادتك تجيد البُعد عني / إلى .......!

إلى أين يا روحي / إلى أين ؟

علمني ولن آتي / إليك

ِ

الهدب

هدب العين
09-13-2006, 11:50 PM
http://tn3-2.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/256/6/3/My_girlfriend__s__foots_by_coolbites.jpg

ِ

كان هنا
يحتسي طعمَ / الجروحِ لوحده

وأنا هناك
أنتظر من ألقهِ / جواباً ما
يسكبني داخلهُ بهوادة

ِ

الطقوس / مواربه
والليلُ الكهل / لا زال يمسك عُكازهِ
بـ أرق

كأنما / رحيلٌ ما
إلتبس طعمُ القهوة ( مُراً )
فـ تقيء

ِ

متى ما نزاح فجرك عني
سأجيئكَ بـ ( خيبةِ ) حضورك

ِ

( أخي )

لطالما أهديتهُ روحاً أخرى
ما رسها معي طويلاً

وعندما جيء الآن
رحل وتركني

بلا سبب

ِ

( هو )

خريفٌ يهبط بي
وأنا
أمرغ ( روحي ) .. بلا شكٍ
ناحيته
أتساقط ورقاً .... و



لا شيء

ِ

الهدب

هدب العين
09-13-2006, 11:55 PM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10039/broken_heart.jpg

ِ

أنتَ
يا اقتذافِ السكرِ / ومدائنُ الخيبة

غيّبني داخلك
واخرق من جبيني لحظةٍ / ظمآنه
تدفّت بين كفيكَ
وانصهرت

كـ طَلَلٍ تمشى على نافذتي
بإصرارٍ موارب
كـ غيداء لا يسكب فيها إلا / الموت

أنتَ يا ( قلبي )
يا موطنِ الكسر / وموائدِ الظلمة
يا ربيب الروح .. وسكراتِ الموانئ المهشمه

كفاكَ حباً
فـ ليس كل من تحبه ( يستحقك )

ِ

الهدب

حيدر الحركاني
09-14-2006, 12:09 AM
كفاكَ حباً
فـ ليس كل من تحبه ( يستحقك

الله الله

الهدبـ هنا كان وقوفي

تأملتها ... طويلاً


الهدب:f:
بحركـ لاينفذ ماءدام عطاءكـ
و
دمتـ متميزة
دائما

هدب العين
09-14-2006, 12:17 AM
ِ

لأنها حقيقة يا حيدر

أحياناً
تهدي قلبكَ ، روحكَ لإنسانـِ / ـة يعشقهـ / ـها قلبك
وهو / هي لا يـ / تـ حافظ عليك
فـ تتشرد

لذا





اختر من تحب .. بدقه :)

ِ

لـ ـك
كل التحايا

:f:

ِ

الهدب

حلاوة
09-14-2006, 12:44 AM
ِ

لأنها حقيقة يا حيدر


أحياناً
تهدي قلبكَ ، روحكَ لإنسانـِ / ـة يعشقهـ / ـها قلبك
وهو / هي لا يـ / تـ حافظ عليك
فـ تتشرد
لذا





اختر من تحب .. بدقه :)

ِ




الهدب ..انا مومعاك في اللي كتبتيه ....

اختر من تحب بدقه " مستحيل تقدرين تختارين اللي تحبينه ..امممممممم اللي تحبينه مو انت تختارينه قلبك صح "


أحياناً
تهدي قلبكَ ، روحكَ لإنسانـِ / ـة يعشقهـ / ـها قلبك
وهو / هي لا يـ / تـ حافظ عليك
فـ تتشرد

..احيانا الطريقه مو حلوه او ماعرف الشخص شلون يوصل حبه للشخص الثاني .... اهي السبب ..لو اختار طريقه ثانيه واسلوب آخر .. يمكن يكون كل شي مختلف ..

هيثم أحمد
09-14-2006, 12:51 AM
للحب فلسفة في الإختيار,
لا يعيها إلا من يملك نبضاً,,
ذا فلسفة مجنونة!


<< خذوا الحكمة من أفواه المجانينـ!
:angel:

هدب العين
09-14-2006, 01:04 AM
الهدب ..انا مومعاك في اللي كتبتيه ....

اختر من تحب بدقه " مستحيل تقدرين تختارين اللي تحبينه ..امممممممم اللي تحبينه مو انت تختارينه قلبك صح "

امممم
لديكِ الـ 50 % من الصحه :)
ربما ليس بيدنا أن نحب أو نكره مثلما أردنا
لكن بيدنا أن نختار بقلبنا / وعقلنا معاً

أليس كذلك ؟

ِ

..احيانا الطريقه مو حلوه او ماعرف الشخص شلون يوصل حبه للشخص الثاني .... اهي السبب ..لو اختار طريقه ثانيه واسلوب آخر .. يمكن يكون كل شي مختلف ..

يوصله بدفئه / صدقه / قلبهِ وعقلة :)

ِ

حلاوه

لحضوركِ مرآةُ جمال

:f:

ِ

الهدب

هدب العين
09-14-2006, 01:07 AM
ِ

والذي لا يملك نبضاً .!
هل يكون ممنوعاً من الـ ( حب ) ؟

:)

ِ

هيثم

حافظ على فلسفتك / قد نحتاجها ذات حين
لأنني في اعتقاد أن أؤمن بها يوماً

:angel:

ِ

الهدب

حلاوة
09-14-2006, 01:17 AM
لكن بيدنا أن نختار بقلبنا / وعقلنا معاً

احنا البنات مانقدر نختار ...الإختيار لهم فقط ...


يوصله بدفئه / صدقه / قلبهِ وعقلة

يمكن هالشخص ماعنده لاقلب ولادفء ولاعقل " مجنون يعني " ....

بصراحه يمكن كلامي خاطىء لاني لم اجرب شيء ....

هدب العين
09-14-2006, 01:40 AM
احنا البنات مانقدر نختار ...الإختيار لهم فقط ...

ِ

:)
حلاوه !!
أتسمعين بما يقال
( المرأه نصف المجتمع )

فـ لم لا يحق لها أن تختار حباً بعقلها ؟
أو تعترف بحبها !!

:)

ِ

حينما تجربينه / ستعرفين ما أقصد :)

ِ

الهدب

حلاوة
09-14-2006, 01:57 AM
حلاوه !!
أتسمعين بما يقال
( المرأه نصف المجتمع )

فـ لم لا يحق لها أن تختار حباً بعقلها ؟
أو تعترف بحبها !!

الهدب ...
سوف اخبرك بشي ... دائما اقول لعائلتي ابي اللي يختارني يختارني لعقلي ...ولأني حلاوة وليس لإختيار وإعجاب اهله وخواته بــــــــــي وبشكلي فقط ... يعني انا مابي شخص يختارني لأن اهله يبوني لا " عشان جلسي وماراح تتزوجي " ...

ابي شخص يختارني لأني حلاوة اتمنى فهمتي شنو اقصد ... واحنا مجتمعنا الإختيار يكون من جهه العائله والام والاخوات ... يختارون البنت في الاعراس ويعجبون بالبنت ليس لعقلها وطريقه تفكيرها لا بل بماذا تلبس وتسريحه شعرها " مع ان كل البنات انيقات وكل وحده تقول الزود عندي يعني راح يتحيرون في الإختيار كثيراً "

هذا تفكيري لكن الحقيقه غير ذلك تماماً ..

عندما اجد الشخص المناسب لي ويحبني لأني حلاوة فقط وليس ليش آخر ...

هدب العين
09-14-2006, 02:15 AM
ِ

عزيزتي حلاوة :)

أولاً ، أنا لا أقصد من كلامي الـ ( زواج ) :)
كلامي عن الحب عامةٍ

ولكن هناك أمرٌ ما لا أحب تعميمه ، وهي الطريقة التي تختار الأم لإبنها زوجته
أو اختيار الإبن نفسه / زوجته
:)

بعض الأمهات ..
ربما تعجب بشكل البنت / لكن الأم الجيّده هي من تسأل عن البنت
عن أخلاقها
تربتيها
علمها
جمالها

وليس الجمال فقط سيّد الزواج :)
وإلا
لما تزوج الكثير

ِ

الله يرزقك ولد الحلال الذي يختاركِ بعقله وقلبهِ معاً
لا بشكلك فقط :)

ِ

الهدب

حلاوة
09-14-2006, 02:25 AM
الحب ...احنا مجتمعنا " عائلتي " محافظ ماعندنا اختلاط اكيد مابيكون فيه حب .... حتى لو وحده اعجبت بشخص ... بيكون بينها وبين نفسها ...فقط

هدب العين
09-14-2006, 02:28 AM
ِ

:)

ِ

فاطم علي
09-14-2006, 02:33 AM
أحياناً
تهدي قلبكَ ، روحكَ لإنسانـِ / ـة يعشقهـ / ـها قلبك
وهو / هي لا يـ / تـ حافظ عليك
فـ تتشرد

لذا





اختر من تحب .. بدقه

كلام منطقي جداً
ولكني لا أستطيع تطبيق ذلك ..:angel:




للحب فلسفة في الإختيار,
لا يعيها إلا من يملك نبضاً,,
ذا فلسفة مجنونة!


<< خذوا الحكمة من أفواه المجانينـ!

عين العقل :angel:






هدب .. /
سأعود لحروفك حينما أستفيق




قبلة على روحك :f:

حيدر الحركاني
09-14-2006, 02:45 AM
ِ

لأنها حقيقة يا حيدر

فعلاً فعلاً ياهدب


أحياناً
تهدي قلبكَ ، روحكَ لإنسانـِ / ـة يعشقهـ / ـها قلبك
وهو / هي لا يـ / تـ حافظ عليك
فـ تتشرد

لذا

اختر من تحب .. بدقه :)

نصيحة أعتز بها جداً
سأحاول

ولماذا يقولون الحب اعمى؟:)

ِ

لـ ـك
كل التحايا

:f:

ِ

الهدب
أعذب التحايا لكـ

هدب العين
09-15-2006, 03:11 AM
هدب .. /
سأعود لحروفك حينما أستفيق

ِ

وأنا في انتظارِ إفاقتكِ سيدتي

:f:

ِ

الهدب

هدب العين
09-15-2006, 04:23 AM
ِ

حيدر


سأحاول أن أجهد في حل تسائلك

ولماذا يقولون الحب اعمى؟
ِ
ِ

شكراً لرؤيتك من جديد :)

ِ

الهدب

هدب العين
09-16-2006, 12:30 AM
http://www.r15r.com/data/media/108/nesa22_L.jpg

ِ

هل يُستوجب عليّ التناثر
داخلكَ

وأنتَ
لا تجيدُ أن تلملم بقاياي .!
داخلك ؟

ِ

http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_by_TimelessImages.jpg

ِ

أحبك

وكلما يُطرق قلبي لـ غيرك
يتوقف نبضهُ

ِ

دِفَفِ الموتِ / ثكلى
ومسافاتٍ مُعّبدةٌ تتمايلُ بـ خفة
تذود أحلامي البور
بـ نفثاتِ أمانيّ ، الباهتة اللون
ذاتِ العراءِ المشاكس

ِ

الهدب

هدب العين
09-16-2006, 07:55 AM
ِ

ابتسامةٍ صباحيةٍ ..... غيّرت منفاها / منك ... إليّ

ِ

هدب العين
09-18-2006, 07:53 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10045/normal_r00.jpg

ِ

مُعَتَقّةٍ
تجتر أذيالها / سُقماً
بين نهرينِ من الألم

تواكبُ بعضُ عشقٍ
تسلل بين أصابعها / غرقاً
تُخمد فيها / سكنات الروح
وألقُ اللقاء

لربما بعد غيثٍ
أو قيسٍ
أو لحظة مطرٍ

يستثيرُ الليل
ويؤم صلاته من جديد / بخشوعٍ
يشبهني الـ ـ آن ـ

كـ رؤىً / يتصدى نفثة الموتِ على ساحلِ
الأرق
بلا سنديانٍ
أو بعضنا / يأكل بعضه نيئاً
بلا رائحةٍ
تخرج عن غرفة الانتظار / الاختناق

حتى أصابعُ السماء التي ترتكنُ في الصفدِ
ببرودٍ
وهوى اشتياقٍ مباح
تآكلت
تفاقمت حدِ التخمة
وانصهرت بلا وعاءٍ يحتويها
فـ تهشمت

ِ
ِ


صباحٌ وحيد يسكنني
الهدب

هدب العين
09-18-2006, 04:52 PM
http://tn3-1.deviantart.com/fs11/300W/i/2006/258/4/8/reprieve_by_ssilence.jpg

ِ

حينما يكون الغروب / جميلاً كـ أنت
والهطول فينا / مجنونٌ كـ ربِ السكون
فـ اعلم أنني / محرابٌ .. أتجلى
وصوتٌ لا يأبه إلا عناقاً هلامياً
يتسامى / تحت يديك
وقُبالةِ / أنفاسك

ِ

عرّفني فيك
واحمل حقيبةِ ألواني الصغيرة
لنهبط معاً فوق ( غيمة )
ونتعانق

ِ

نتساقط ، وفي منتصفِ الطريق
يشتتنا / لقاء الويلِ
فنتراجع / ونسكنُ الـ ( غيمة ) من جديد

ِ

الهدب

هدب العين
09-20-2006, 02:50 AM
http://tn3-1.deviantart.com/fs12/300W/i/2006/260/a/b/Elijah_Day_by_BellZ.jpg

ِ

مشيتُ
ودربي الذي احتواه السكون
تمايلَ خُنْقاً
بلا أوعيةٍ تغطي جبينه
بلا قبعةٍ تزين ما تبقي من كمده
وغربة الروح / فيك
معضلةٌ
تمسد نفسها
بألق الصباحِ
ونفث المسافاتِ القديمة
على ساحلٍ أخرقٍ
دَلَلَ روحه بازدراء
دون أن يخشى بعضُ صدٍّ
أو بعضُ أحلامٍ
ومنفى

ِ

الهدب

هدب العين
09-20-2006, 08:00 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_Flower_of_Carnage_by_thegirlinthebigbox.jpg

ِ

لم أشأ أن أضيّع دربي
وأدفن ما تبقى من ذاكرتي / فيك

كل ما هنالك أن طيفك حينما يمرني
ويهديني انحناءة
وصباح مختلف
يسلبني مني
يأخذني إليك دونما سبيلٌ للعودة فيني

ولمَ أعود .!
وقد اُخْتُلِقَت الروح / داخلك
حباً
همساً
دفئاً
وغرق


لذا سيدي
دعني فيك / أسكنك بهدوءِ حبي
ورنين شوقي وعشقي
وكلما جن فيّ الشوق / سأصهرني فيك
بدفء

ِ
ِ

الهدب

هدب العين
09-20-2006, 08:31 PM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10045/%CD%C8%20%D8%DD%E6%E1%ED%20.jpg

ِ

سأحيطكَ بذراعيّ / حينما يواسمني / وجهك
سأقترن بـ طيفِ لقائنا
وحينما يتقابلانِ / سأهديك انحناءه

ِ

وقد استقبل الليل / ملامحك
وفي اتقادِ الشوق

تعانقت

ِ

أينّا مشتاقٌ فينا / أكثر
أنا
أم ملامحكَ التي ارتسمت / داخلي
بكل حبٍ
فتفيأت / بشوق

ِ

قدري أن أمضغ الدمعَ / داخلنا
بكل امتنانٍ إليك
وأنت تنصهر
تذوب
كالحنايا المتسلقاتِ / بازدراء

ِ

الهدب

هدب العين
09-22-2006, 03:31 PM
http://www.arab7.com/up/file/1147595892666.jpg

ِ

لن أغادر وطنٌ / احتواني واحتواك
سأمشي حافيةِ القدمين
وسأزرع من خطواتي أملاً للقاءك

مهما
أكلتني زُجاجاتِ الطريق
وجرحت قدمي الصغيرة بلا رحمه

لن أحيل طقوس الموتِ مني
مهما كلفتني الروح بذلك

سيدي
سأدوّن لك / أحلامي على قراطيسِ المودة
وأخلق من جماجمِ الروح / منفى
بوطنٍ
يدثر الروح / بجنةٍ ملؤها / يديك

ِ

الهدب

هدب العين
09-23-2006, 07:17 PM
http://tn3-1.deviantart.com/fs12/300W/i/2006/265/2/c/Unfold_Me_by_Aiae.jpg

ِ

وحيدةٌ
أقرأ طلاسمِ الليل
وأُرزق الإنصاتَ بدلال

أفرد روحي
وأستريح على صدره
وأنام

ألقنها درس الحب
وأُشربها كأس الغرام

وحينما يحل النهار
وتدرأ الشمس مصابيحها

أعود داخلي من جديد
لحين ليل آخر

ِ

الهدب

هدب العين
09-24-2006, 09:48 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10003/normal_coffe.jpg

ِ

حَبةِبُنٍ


تُخَصّل ثغره بلون العتمه
كرداءٍ مواربْ

كلما سنحت له فرصة الموتِ
تلاشى
غرقاً
ألِقاً
وسراجاً لا يُقتدى بـ لونه .!

كـ احتياطِ الفجرِ / وقُبلاتِ الوداعِ على كفِ
السحر

يرنو كـ ( ياسر ) خلف جنودِ الجنونِ
ويعزف مواويل الشجنِ
وقرحة السفر

و


عادةً
ما تتغير ملامحي حينما أحس بالأمان
فتكون أكثر نضارة

ودائماً ، ما أحس بدفئه ، وجماله .!

فهل يا ـ .... ـ ، تراني كما أراكَ
بـ بياضٍ ونضارة .!

ِ
ِ
ِ

صباحي ألق
وصباحكم أكثر ألقاً

ِ

الهدب

هدب العين
09-25-2006, 10:47 PM
http://9ofy.com/pic/albums/userpics/10001/sofy_roma00124.jpg

ِ

أكثر ما يؤلمني
أن يكون الدفء داخلي / برداً بلا موعدٍ مسبق

وأكثر ما يؤرقني هو
الخيبه



الخيبه .!!!!
صوتٌ أسمعه فيني
يئن كثيراً ، وربما يُسقط داخلي الانتظار

قلت ولم أًصب خطأً :
أنني أبداً لا أجيد الانتظار ، وإن أجدته صار احتضاراً

هه
تباً لكِ يا أحلامي المجنونة
أفيقي
فلم يعد هناك متسعٌ للحياة
ولم يعد هناك متنفسٌ غير / الوجع

ِ
ـ مَوْتِيَ ـ اليوم
صار مستحباً ، سجدتُ له كثيراً ، حتى خشعت
ونأت النفس عن التنفس إلا أرقاً

ِ
ِ
ِ
ِ

شكراً لموتي حينما أفاقني / مبكراً
شكراً لك

:f:

ِ

الهدب

هدب العين
09-26-2006, 09:52 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_54_632_by_Djoe.jpg

ِ

لا تسألوني كيف قضى الليلُ / داخلي .!
ولا تعيروا لآهتي أي أهتمام

فغداً سأكبر ، وأفهم الحياة كما يبغون هم
لا كما أبغي أنا ..

ِ

ابتسامةٍ مذبوحة ترسم فوق شفتي !
ليتهم يعلمون فقط

كيف نعيشهم / بـ صدق !

ِ

أيهم أحب إليّ ...!
أنت أم أنت .؟

ِ

صدأ الحديد / يخرق جمجمة الأيام
فيتثائب بتشدق مؤزر

ِ

لا أدري مابي
لقد كلّت / حروفي
ماتت لغتي
وجاءت هنا / لكي تحتضر

ِ

الهدب

هدب العين
09-28-2006, 02:35 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10013/normal_juh.jpg

ِ

وداعاً أيها التعب المرهق منذ زمنٍ مضى
وأهلا بك من جديد
ولا بأس
تذوق طعم الغربة / داخلك
واسكب في فمك بعضُ سكرٍ مُباح
علّ أحجيةِ الخيبةِ تتوالى / فيك
فتصهرك !
أو
علّها / تغني لك أريجها المتوفي
في أخمصِ ليلٍ جاورك

سيدي
أيها الصمت الكئيب
أيها الفقد الموارب
والمثقالِ العتيق

جدد عهدك مع عينيك
وأرحهما من سكرة البُعاد / البكاء
فمرارةِ الموتِ هنا / مؤلمةٍ حد الـ تشهد

ِ

الهدب

سمية ياسين
09-28-2006, 04:28 PM
هدب
أيتها السيدة الجميلة

عندما أريد أن أكتب لك يتوقف قلبي عن النبض ليعبر عن مشاعري

لكني أحببت قلبك الطاهر الشفاف , أحببتة بكل مايحمل من مشاعر رقيقة

فهلأ أسيقتني بمطرك ؟؟

لكني أريد أن أسمع صوت الفرح , فما عاد قلبي يحتمل الحزن


لكي مني الحب :f:

هدب العين
09-29-2006, 09:14 PM
ِ

الوارفة سمية أو نقاء أو نقاء الطفولة

:)

وقفت أمام حرفكِ كثيراً
ولحظتها
وددت لو أهديتكِ قُبلة شكر

:blush:

ِ

سيدتي

أيضاً هدب مّلت الحزن .!
وصارت تلّقنه درساً كلما زارها ... ـ برأفة ـ

ِ

سمية

سأكتب عن / الفرح
لأجلكِ فقط

:f:

ِ

الهدب

هدب العين
09-29-2006, 09:31 PM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_babyface1a2ey.jpg

ِ

يشبهني
حينما تتساقط نسمات الابتسامة / داخلي
وتدفئني / بـ بياضها

كـ عناق
لبس أحجية السماء بـ غيمة
وطرز أكفها بـ / جمالِ نقاءك
ونوالك

أيها الليل النحيف
وبستانِ الحب

أغرقني فيك ـ أنثى ـ
سكبت عشقها / داخل قلبكَ / بصدق

واسرج نياط الشهقة الأخيرة
فإنها هي الأخرى

تنتظر العناق / بدلال

ِ

الهدب

سمية ياسين
09-30-2006, 04:09 PM
سيدتي الجميلة

أحببت أن أشكرك بهدية بسيطة
أقدمها لمن سكن قلبك الطاهر

وإني أقدمها بخجل :blush:

فأتمنى ان تقبليها مني

فضل الصلاة على محمد وآل محمد ألف مرة

لك مني الحب :f:

هدب العين
10-01-2006, 02:25 AM
ِ

قبلتها يا سيدتي

:)

وهل هناك أفضل من الصلاة على محمد ؟!

ِ

دمتِ جميلةٍ كـ روحكِ

ِ

الهدب

هدب العين
10-01-2006, 11:47 PM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_Emotive_Portrait___008_by_SomarGraphicsStud io.jpg

ِ

بلا مؤنٍ سكبتُ داخلي
قلقٌ موحش

يستقطبُ من أنين الروحِ
غرقٌ يقترنُ بـ ازدواجيةِ المبيتِ بيني
وبينها / روحك

أحدو
كطير شُرخت أجنحته
بـ أنفاسٍ مُهابه
نفثت أشرعتها / بلا اقترانٍ
ولا سؤددٍ مهترق

يصوب أصابعه سِهاماً
تحضنني
وتقتل فيني / طعمُ الابتسامة
بضحكةٍ مشبوهه

غرقت بين شفتيّ / شفتيهِ
بـ انتظار مؤلم
وأسف عتيق

ِ

الهدب

حيدر الحركاني
10-02-2006, 09:11 PM
عندما اريد ان استريح...من ألالمي

ابدأ بقرائتكـ...يرهق تعبي حرفكـ

الهدبـ ....

دام تألقكـ ودمت بألف خير

هدب العين
10-03-2006, 03:15 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_The_Red_Room_by_ZephaniaOZ.jpg

ِ

تباغتني الـ وحدة

وقد انصهرت داخلي / بعضُ أوجٍ
وحرقة
وفي الكمد الأخير من وقوفي
أتزمل بامتلائي / بك بجنون

صدقني
لا أدري ما سرُ وجودي في انتظارك .!
أو ما علاقتي بملامحك الدافئة / داخلي .!
كل ما أعلمه أنني
أحبك
نعم أحبك بـ كلي
ومتى كان الحب في قلوبنا / محتّلاً من غيرنا ؟
أو كرهاً ؟
لا يهم ، كل ما هنالك أنني .. أحتاجك الآن
أكثر من أي وقتٍ مضى
فمتى تأتي ؟

ِ

الهدب

نور
10-05-2006, 12:26 AM
و أنا أيضا .. تباغتني الوحدة الآن !
كم أكرهها ,, !!

:sorry:

أعشقـ ذلكـ الحزنـ الذي يسكنـ كلماتكِ هَدب ,, !

كوني بخير دائما ,,

:f:

هدب العين
10-05-2006, 04:31 PM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_luminescence_by_luminoire.jpg

ِ

مذ سَما صُبح الأثيرِ وَ وْقعِه
وأنا
أحمل إثر الليل في غادقِ أشجاني
حنيناً
ينطقُ الشِعرَ
ويسمو
يتراجف
يتهافت
وجِنى الروحِ / تمادت
في اختلاقِ الصمتِ والفقدِ الجديد

/

هو صوتي
غارقٌ بيني وبيني
وثرى روحي / رحيلٌ
يسكبُ الأحلامُ ضِلعاً داخلي
وبلا أي ائتفاكٍ يتلاشي
مثل عضدٍ ميّسٍ همّ حزيناً
يثقب إرث السنين
هاوياً
يركضُ في أدنى السراجاتِ العتيقة
وينامُ آثماً
بين كفيهِ / جنوناً .. ورحيل

ِ

الهدب

هدب العين
10-05-2006, 04:33 PM
ِ

أخي / حيدر

كيف أقتل هذا الإرهاق ؟!
وأواجهه بـ قوة !!

ِ

تحياتي لألقك

:f:

الهدب

هدب العين
10-05-2006, 04:40 PM
ِ

أتعلمين يا نور .!

أحياناً تخلق ـ الوحدة ـ داخلنا شعورٌ شهي
غريب
نتلذذ بـ سكونه
بغربته
وألمه

وأحياناً أخرى
تكون وحدتكِ أكثر إثماً
وأقل نضارة

:)

ِ

كوني بخير عزيزتي

:f:

ِ

الهدب

هدب العين
10-06-2006, 02:48 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_Kittynn_ID.jpg

ِ

أنت

أيها المصباحُ المنير
اقطف روحي مني
واسكب قهوةٌ حلوه
اشربها بهدوءٍ
ولا تسكر

/

صُب داخلكَ بعضُ خمرٍ
واسكنّي
فإني في عهدتك طفلةٌ
بيضاء
لا يشوهها الـ انتظار

/

قلت أحبك
فاستكنت السماء
وتماثل المطر / شهيٌ داخلنا

/

أكثر ما يجعلني أحبك
هو الله

واللهِ أحب الله
أحبه

ِ

الهدب

هدب العين
10-07-2006, 02:54 AM
http://www.friendsoflight.com/pg/data/500/m.jpg

ِ

ـ أنزعُ وجهي ـ

وكأنني الآن فقط ، تعلمت كيف أخلعه بصمت
عندما
توضأت بماء المطر
ودوزنتُ الروح بجلابيب الدهشه
حتى سكرت

لا أدري كم جرح آيل داخل / ملامحي
أو كم طيف يمرق داخلنا / بانخراق

كل الذي أعلمه
أنني خلعت وجهي
ولم أترك أثراً


يا ااااااااا ه
لكم أحتاجُ لملامح أصنعها بيديّ
وأرسمها بدفء

ِ

الهدب

فاطم علي
10-07-2006, 04:51 AM
وكأنني لا أعي
إنني حين أجيء هنا ..



يُطلق سراحي من السماء والأرض ..
فأ خطو كل مرة في منفى جديد ..
لا يفقه من كنه الكلمات شيء ..







لله درّك يا هدب ..


و من شوي طايحة تهزيء فيني ..
وانا عندي حق بكل كلمة قلتها ..
سامحك الله :weeping:







كونيـ، بخير سيدتي ..
:f:

هدب العين
10-08-2006, 05:33 PM
ِ

بل

لله دُر قلبي / بجمالِ دفئكِ

لله دُر روحي حينما تلامسُ / وجودك

لله دركِ أنتِ كلكِ يا روح

ِ
ِ

سيدتي







شكراً لأنكِ رفعتِ دعوة على هدب عند شرطة المطر
فهو متنفسها الوحيد الذي تستنشق منه كل شيء
كل شيء

:f:


ِ

الهدب

هدب العين
10-08-2006, 05:46 PM
http://www.r15r.com/data/media/108/19.jpg

ِ

وجعٌ يخالط الروح مع بعض أرقٍ
يستجدي موتي بلا قبر
يضمني
ولا كفنٌ يقبلني
ولا أنفاسٌ تقرأ عليّ الفاتحة

بالضبط
كديباجٍ يَكّرُ أحلامه البكر / داخلي
فيقتلني

في حين أنني لا زلتُ طفلة
أنفث السكرِ بهدوءٍ
وأرتديه
كلما يواربني / الباب
ويفك جبيني / بسجدةٍ خاشعة
ناءت بدمي
وفككت جزيآتي بلا رحمه

فبعثرتني

ِ
ِ

هدب العين
10-09-2006, 05:03 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_Waiting_for_you_by_studio7designs.jpg

ِ

اعتدتُ أن أجتاح ظلمة الليل / بك
وأخرق بعضي / داخلي
لأعيدني كما أشاء بلا ارتباكٍ
أو عتاب

اعتدت أن أمرق فوق جبين الضوء
بحب
وإهدائه قبلة حنينٍ صادقة
وصلاةَ لا نهاية لنيةِ حضورها / فيك

اعتدت أن أرفع كفي
نحو الله وأدعو لك
كلما قبلت شمسُ الحنين
خديك / جبينك
بحريرِ نورها الـ / أعمق

اعتدت أن أشتاق إليك
أشتاق
وأشتاق
لأجدد عهد الحب مع قلبي / لك

لكني للأسف
لم ولن أعتد على نسيانِ حرفك
جنونك
وألقك
بل نسيانك أنت بكلك

أحبك

ِ
ِ

الهدب

نجمة الهجير
10-09-2006, 05:56 AM
ووواااووو

شووو هيدا يا هدب العين ,,,

كل ما قرأت لك اكثر .. كلما غرقت في بحرك

كلما انتهيت من حرف أردد رائعه رائعه



منذ زمن تردتت في التعبير لك
لكن كيف اصغية لا أدري

:cutie:
دمت بعناية الله وتوفيقة :) :f:

هدب العين
10-09-2006, 09:02 PM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10045/normal_w6w2005041423080039ff0bbc7.jpg

ِ

يسكنني





وكـ / كعبةِ الحب / كانت ابتسامتهُ
دافئة
تلغي طلاسم الحزن داخل / أنفاسي الكريمة
وتقتل التيه / بجمالها المضيء
فوق كَرَمُ اللقاءِ
على سفح الصمت ، وبروق المدى

*

يقترب مني
ويُرسل أشواقه الغارقة بينه وبيني
عبر فقاعاتٍ متشابهه
نظمت فوقها / بعضي وكله
ولم يزل
يصلي معي / صلاة العشق أمام محراب الوفاء
فيكون أكثر خشوعاً / أكثر دلالاً
و
قُبلات رسمها البحر فوق جبينه / بـلا / ازدراء

ِ

الهدب

هدب العين
10-09-2006, 09:04 PM
ِ

واااو يا نجمة الهجير

:)

واو / عندما أرى لكِ / مساحةٌ بيضاء كقلبكِ
ترسم ابتسامة

و - واو / عندما أقرأكِ فـ أصغي لخفقاتِ القلب
بلا امتناعٍ
ولا ملل

و - واو / لأنكِ هنا .. بجمالكِ

:f:

ِ

كوني بخير حبيبتي

ِ

الهدب

هدب العين
10-11-2006, 05:38 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_Castle_Rock_no10_by_puremyth.jpg

ِ

ثقيلةٌ هي مرديات الشقاء

تجوس فينا / هدوءاً يخالطُ روحاً

ملأت أجنابها ، ألقاً

لا يبارح فيني / السكون




كمن وجهك الميمون

حينما يختالُ بدراً / يؤم قدراً

شحوباً

قذيُه / غُبار الألم

وجنوح الغروب

ِ

هدب العين
10-12-2006, 02:26 AM
http://tkfiles.storage.msn.com/x1pNWjjkHJ3o_w7F3V7wzgOJD6ESARwNx_u-67O4fpcnQXfYF3-wzLIXFrrxA9jkTqUO4qT9Qwf9e-umoHB7U1e_o1dAWyZt0gzABxikoJ3zmToEd8tTmXNVWHHoDACL WfA

ِ

أحملني من هنا
تاركةٌ بعضي على بعضي / راقدٌ
داخلي

ربما بعد أن يستقي ظمأي من شربةِ
ماءك
أو زمزم / حبك

قد يتفانى / العذاب
فتتشدق الظلمة فيني

ِ

لم أدرك أن غيابي فيك
لم يميز دخولي من خروجي

أو

لم يتفانى في غلغلة الآه
وزمردة الوجع
التي لم تخرج من أحداقِ الـ تيه
ولم يستقيها / شيء !

ِ


عذراً لسيدي الذي سكن داخلي
وأغرقني بدفء / حضوره
وأثير ضوءه

عذراً لك
فلقد
كنتُ أنا / التي أتأسد على كل من ينبت روحه فيكَ
من دوني ـ أنا ـ
وأعبد كل كلمة ترسمها على مَبْسَمِ الليلِ
وخردل السكون

عذراً لقلبي
عذراً لـ ابتسامتي
عذراً لـ روحي التي لديك
عذراً لـ كلي حينما ، أهديتك إياها
عذراً لسؤالي الآتي

!
!

أبعد أن مات قلبك
لا زلتَ تحبني ؟؟

ِ

الهدب

هدب العين
10-12-2006, 05:00 PM
http://www.r15r.com/data/media/108/G_Rl%20_51_.jpg

ِ

ألا يا بحري كيف تقضي همهماتكَ في جوفي
وروحي التي انتبذت داخلك ، غرقى
بلا شكٍ داخله
بنغم
بلا آهٍ
ولا جرحٌ يآيل نسمهِ الفاقدة الوعي
ولا الصرح الكظيمُ الذي أفنى ثمارهُ .. من وقت

سيدي
أيها المنفي من قائمة النسيان عندي
اقترب مني قليلاً
واعطني كفك ، دعني أقرأك
فأنا العاشقة الطفلة الصغيرة
مذ رنا قلبي دلالاً
وأنا سكرى ، أسيرة
كبلها الشوق ، واندانَ على مرفأي / طفلٌ يشبهك

أنت طفلي
أنت حبي
أنت محرابي الذي أخشع فيه

لن أجيد حبك في قلب من قال يحب
فأنا
لم / لن ، أرفع قلبي إلا لقلبك
لن أموت إلا على كفيك صدقاً ، وحناناً ، ووفاء

سيدي













أغرقني فيك جيداً
فالغرق في حبك ، أمر طبيعي ، ويُسمى / عبادة

أحبك

ِ

الهدب

هدب العين
10-13-2006, 07:04 PM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal__by_peachysticks.jpg

ِ

طفلة

تزاحمت فوقها الهموم
فانتبذ حلمها / خلسة ، دون أن يفرد روحه
داخلها بسكون

فأصبحت قصيدة
ترثيها القلوب التي تشبهها
أو أقل منها / ألماً
حين نصبت / أمانيها ، داخل وطنٌ

أشبه ما يكون بالغيم
الذي يمتلئ مطراً ، حراً
جميلاً
هادئاً
مُوَسّمٌ بالدفء

وقلبي
كحياكة الصوف بيد عجوزٍ تجلس على كرسيها الهزاز
أمام منظر الغروب الذي ينتشي رهبه

ومن بعيد ترى ظلها الموبوء قد تنحّى على صفصفة
المطر
بلا مظلة كان يرسم ابتسامته القديمة / العميقة
وانحناءه تشبه السماء




حتى غدت روحي ، بين حلم الصمتِ
وهندام الحقيقة
فتوجس الوقت فينا ، حتى استكان


واحتضر

ِ

* لم أفهم شيءٌ هنا / سوى
تيه الحرف / المشاعر داخلي
فـ عذراً لمن سيقرأ هذا التيه

الهدب

سمية ياسين
10-14-2006, 06:04 PM
تيه حرفك يغذينا ويبكينا , وربما يضحكنا من شدة الألم

سؤال دائما يمر بخاطري

ترى لماذا نقسى على قلوبنا رغم مابها من ألم ؟؟
لماذا نقسى وكأننا لا نعرف الرفق ؟؟

آآآآآآآآآآآآآآآآهـ ياقلبي أنني أهذي

فاالحمى ترافقني منذو أن ولدة

سيدتي

كوني بخير

هدب العين
10-16-2006, 04:45 AM
ترى لماذا نقسى على قلوبنا رغم مابها من ألم ؟؟

هكذا تعلمنا
ولأننا في لحظة / نراها أشد العِظم فينا ألماً

لماذا نقسى وكأننا لا نعرف الرفق ؟؟

بل لأننا نعرفه / نقسى / ونخرج ما به من كدمات

ِ

عزيزتي / سمية

أحياناً ، يكون الحزن فينا / طائفٌ يمرغ أحجيته فينا
ونحن
لا ندري أكنا نفعل صواباً بإزاحته عنا بابتسامة
أو نخلده فينا !

كل الذي أعلمه حالياً
أن ـ الحزن ـ لازمنا منذ أن قرأنا النظر في هذه الدنيا
بلا أي زمهرير / :)

ِ

تحياتي لـ ألقك
وسلامة روحكِ من الحزن :f:

ِ

الهدب

هدب العين
10-16-2006, 05:39 AM
http://www.o9-design.com/My_Design/Life_under_the_sea.htm

ِ

يقذفوني
في أعمقِ دركٍ من الغرق

وحين أحاول الموت
ينقذني الساحلُ
بجنون

*

أنا بياضٍ تائهٍ في دروبي
أحيلُ طقوسِ الـحُزنِ .... طوقاً أرتخي فوقهُ
وأندملُ
كذلكَ الفقد
حينما انبلجَ صبحهِ في فمي
وارتجّتْ أضلعهِ .. بصرخة .!

*

الهدب

هدب العين
10-17-2006, 05:37 AM
http://www.3yoonal3rb.com/uploaded/1_1160967179.jpg

ِ

وددتُ لو أكون حُطاماً
يَلِدُ من كفوف الـ مجانين داراً
تستيقظُ من عتمة الليل
ومنافي الظلمة

وددتُ لو أكون قِنطاراً
يتفانى في رسمِ حائطٌ جديد
يمرر ألوانه / فينا
بلا بذخٍ يتكأ على كفي
ويزم شفتيهِ / برُطب

وددت / وددت / وددت
ولم تتحقق :)

ِ

دهشتي
حينما يمر الليل فيني
وأنا
بكَ
أتلو
غيابي

ِ

قريباً
سأقول إليك وداعاً
وأُودعك لقلب آخر
أقل أمناً / وحباً
صدقني
قلبي
بحبكَ أكبر ، وأكثر أمنا
وهو بدونك
لا يرأفه النبض
ولا يُحيله / يزوره المطر

أحبك

ِ

الهدب

هدب العين
10-18-2006, 01:06 AM
http://www.alnourstyle.net/15911.gif

ِ

قالوا لي :

أن الشرفة ـ هذه ـ
أفاقت مبكراً ذات صباح
وأزاحت ستائرها / بهدوءٍ خلاّب
ترن ذائقةٌ جليّة في البوح
دون أن تعير للزقزقاتِ / صوتها

وأنها أيضاً
غمست أصابعها في ذلكم اللقاء
حتى خدرت دفئاً
وتوضأت من ماءِ قربانها
وليجاً / حميماً
لا يئنُ مفترقٌ ما
يتدحرج بـ إيمائها

حتى اللحظة فيها
أصبحت / ثكلى .. مزقت جلبابها
رقصاً
فـ كمدت بلظى / عنفوانها
وتفاقمت / بلا شكٍ مريب
ولا صحوة مهترئه

ِ

تباً للحظةٍ بيضاء
شُوِهت بـ / انتظارك

ِ

الهدب

هدب العين
10-19-2006, 02:25 AM
http://www.saher4ever.com/vb/uploaded/677/1161139919.jpg

ِ
ِ

] طعنةٌ / منك [

تعني بأنني لا زلتُ على قيد الحياة
أمتشق الروح فيك
وأدوزنها فيني / كيفما شئت

أُكَوِنُنِي من جديد
وأعيدني / بطينةٌ كانت منك
وملامحٌ تشبهك

سيدي ..

لا تقلق
اطعنّي كثيراً
اقتل فيّ ربائب الليل
واستعن / بحبيبتك الأخرى في قتلي

صدقني لن أهتم
لكن تيقن .!!

أن حبك أكبر / منحةٌ لي في الحياة
مهما كان الموت فيني / حلالاً

ِ
ِ

الهدب

فجر
10-19-2006, 02:37 AM
:f: :f: :f:

فجر
10-19-2006, 02:38 AM
:f: :f: :f:

http://www.dm3t.com/uploads/92e2ea1a15.gif (http://www.dm3t.com)

فاطم علي
10-19-2006, 02:54 AM
.










نحن هكذا ..:)
في لحظ الحب .. نرضى بالقتل .. والطعن وكل شيء ..
من أجل أن
نمّرغ أنفسنا في ابتسامة منهمـ،







نهديهم كل أكواننا
ويهدوننا موت مغلف في ابتسامة بـ حُسن نية






الهدب ..!
ج ـــميلتي الغ ــالية ..
حفظكِ الله لي أمد الدهر
ونقاءكِ
:f:

هدب العين
10-20-2006, 02:05 AM
قال :



يارب ..
كما غرسته بقلبي كـَ زرعٍ صالح ..
إنزعه منـّي .. إقتلع جذور ذكراه من روحي ..
أسقطه من ذاكرتي .. كما أسقطته من عالمي ..
و اكفني شر الإشتياق إليه ..!

وَ كـَ كل مكان ألتجىء إليه ..
أحرص على أن لا تعلق بي روائحهم ..
أشيائهم .. تفاصيلهم الصغيرة .. و أحمل فقط ..

قطعاً صغيرة من أرواحهم

و مؤذي جداً ..
أن لا تجد الأحلام فيكَ .. سكناً !


أناديك !
ألا تسمع ..؟
لقد تعبَ مِن الرَكّضِ خَلفكَ بِمضّمَارِ صَدري ..


أما آن لقلبيَّ أن يَهدأ ..؟

معه/به ..
أصبح هشة .. و قابلة للكسر أكثر من أي وقتٍ مضى !

ِ

وقال آخر :

_هل ظلمت / جرحت شخص في يوم ما ؟

_أنا انسان ... لو كنت إله سأقول لك لا


ِ


مشاعرٌ تشبهني

ِ

هدب العين
10-20-2006, 04:20 AM
http://www.eqla3.com/vb/attachment.php?attachmentid=191429&d=1151717133

ِ
ِ

بك

تتنفس أريج الحكايات
وتتوضأ من ابتسامتك / لـ ،، صلاة ـ تشبهك ـ

خاشعة
تتجلى منها / رائحةُ الحنين
وسجود / المغفرة

يا اااااا ه يا أملي الجديد
أمسيتُ أقرأ فناجينكَ المتسخة قبل أوانها
قرأت طلاسِمها
تركماناتها
تجلياتها
خرائطها المالحة
ولم أقصد قرأت فيها / حنضلتك

تباً يا أملي
حينما تخفق فيني ، كلي
وبعضي يتعتق قبل .. إدراكه













فقط اعلم يا سيد الحب :

أن لملامحك السخيّة بالدفء
أحنّ انحناءة
وأدفأ قُبله
وأعمق ابتسامة

ِ

الهدب

هدب العين
10-20-2006, 06:19 AM
http://www.dm3t.com/uploads/92e2ea1a15.gif

ِ

يا سيدي

ملأتُ روحي غرقاً
وفي كمدي / الكثير من شوقٍ
وحنين
لا يسعهما / الكون كله
ولا يكتبهما
شِعرٌ وحرف

ِ

فجر


أيتها الجميلة بحضوركِ ، أهلاً بكِ
وبـ ورداتك التي تشبهكِ :f:

ِ

الهدب

هدب العين
10-21-2006, 03:48 AM
ِ

روح




أتعلمين بماذا نتميز ( نحن المجانين ) ؟ :)

كل ما هنالك ..!
أننا عندما ( نحب ) ، لا أحد يشبهنا ..!
مهما كان هذا الحب
ولأي ( وِجْهَةٌ ) إنسانٍ كان


:f:

ِ

وارفتي الجميلة



شكراً لنقاؤكِ إذ علمني / البياض

دمتِ لي

:f:

ِ

الهدب

هدب العين
10-21-2006, 04:01 AM
http://www.nor1sun.com/up/nor1/_5j9VPrT0Em.jpg

ِ

لن أشد حيازيم الحزن
وأرحل
بل
سأمرن أصابعي على خلع أودية الـ مدن
من قِعر / المسافات التي
تجهض / الوسن
وتبدد أنفاس اللقاء .. بوهنِ العصافير

لن أغيّر حقائبي ، وأدوزن محطاتي
بل سأُعيل رائحة الحب
وأحمله فوق أكتافي بلا ارتباك
سأمشي بين الناسِ فرحاً
وأصرخ

هاكم اقرأوا حبي / المجنون
واسقطوا من فوق جبيني / الخوف
فمن الآن
حتى أكبر قدرٍ ممكن من الحياة

لن أتجرع الخوف منكم
بل سأتجرع الحب

منه

ِ

الهدب

هدب العين
10-22-2006, 05:16 AM
http://www.naseemalrooh.net/old/music/taht/farahat08.wma

http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_2896517lg2ul.jpg

ِ

أينا يتشدق حنيناً قبل الآخر
أنتَ ....!
أم أنا التي لا يَنامُ فيها أي شيء
سوى إحساسٌ يكبر
وآخرةٌ مصيرها محتومٌ بالجنة

/

موقدةٌ ملامحي بدفءِ
حضورك
وقلبي .. مئذنةٌ تؤذن فوق محرابِ الدهشة
واختلاقِ السكون بجانبك
قربة
تصلي صلاة القرب منك
ذا اللقاءِ البعيد / المتردد

/

أُربيني / بك من جديد
كيفما نشاء
ولكن !
تبقى سلسلة الليل / ترتبك في ارتدائها / عنقي
حتى بتُنا نرتمي في أحضانِ البحرِ
ونشكوه / الحال

/

أدنو مني
وأرتكب السَكْرَ فيك
نتفيأ / بإطلالةِ فجر أحمق
ليُعيدَ ترتيبه / فينا بدفء

/



صباحك جميلٌ كـ أنت ...

ِ
الهدب

فاطم علي
10-22-2006, 05:24 AM
أُربيني / بك من جديد
كيفما نشاء
ولكن !
تبقى سلسلة الليل / ترتبك في ارتدائها / عنقي
حتى بتُنا نرتمي في أحضانِ البحرِ
ونشكوه / الحال

/

أدنو مني
وأرتكب السَكْرَ فيك
نتفيأ / بإطلالةِ فجر أحمق
ليُعيدَ ترتيبه / فينا بدفء


[line]


واللهِ حكــــــــــاية ..
أخبريني .. لله درك
من إنتِ .. بالضبط..!

هدب العين
10-22-2006, 05:39 AM
http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_4a0daf1f3_e1cd_4d9c_a00c_8e2533f50c95.jpg

ِ

أنا يا سيدة الدفءِ
روحٌ تشبهكِ
تثير جِدال الحرف ، وتُقرأه السلام
تُوشح فينا / ألم الغربة
واندفاع / المشاعر المرتبكة
بلا خوف

روح




منكِ تعلمت الحكايات

:f:

ِ

الهدب

هدب العين
10-24-2006, 12:55 AM
http://www.r15r.com/data/media/121/man38_L_2.jpg

ِ

تجي نزعل ؟
تعال ازعل ، وانا بزعل
ونراضينا

تبي تلعب ؟
تعال ألعب ، وانا بلعب
بـ اراضينا

قل أحبك ، وأنا أحبك
ونغمس العالم بـ ( أحبك )
ونمضي بالأليال نرقص

فوق كفك
فوق كفي

فوق كف أي سما تجمعنا يالغالي / أبعضنا
ما نخاف الريح
لا ما نخاف
ما نهاب الصوت
أبداً ما نهاب

ما دمنا يالغالي معانا
لا تخاف ولا تهاب

أنا أحميك
وانت تحميني
ودفانا يحمينا معانا

ِ

الهدب

مجرد احساس

هدب العين
10-24-2006, 04:23 AM
ِ

http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_Rhianna_by_kittynn.jpg

ِ

دخيلك فكك احساسي
ورمم من جديد احساس
حنينه من دفا كفك
يغني لي وأغني له

فقدتك
وما علمت إلا الفقد بيك ميلام
وأنا حالي
مثل طفلة تهيم بكل صبح لجلك

أبي احساس يجمعنا
أبي كلي مع كلك بليا خوف
نتلاقى
أبي منك دفا نظرة
ملت هالدنيا من حضنك

حبيبي
قلل السفرات
أو خذني معاك بعيد
مكانٍ ما يلم غيري
ولا غيرك يلم له ناس

حبيبي هذا احساسي يحاول يكتم احساسه
ويولد داخله صرخة
ما يسمعها أحد غيرك

أحبك
ليتها تطلع / تريحني
وتعاقبني بسجن موتي على قبة عذابي بك
خلا ااا ص ،
اسكت شعوري بالرجا ماوده أرفع بالرجا صوتي
يخاف أزعل
وهو مسكين ما يدري إني كليت امن الغياب كثير
والله كثير

على هونك على هونك
صباحي ليل من دونك
حبيبي
من البعد قرب
وأنا كل ما إلي وأبعد
وأروح بعيد من دونه
وأروح بعييييييييد

ِ

الهدب
حا ااا لة

هدب العين
10-24-2006, 10:06 PM
ِ

http://www.hebrwarq.com/vbgallery/albums/userpics/10002/normal_box_by_bubble_gum_heart.jpg

ِ

أيكم يتلاشى مثلي .!
فأنا ..

لم أكن كما أشاء
بل كنت أسوء مما كنت أظنني به

قالوا أن العيد قد أقبل .. فـ كونوا سعداء
قالوا أن الفرحة قد عمت الأرجاء
قالوا أن الابتسامة أكبر من سكونها داخلنا
قالوا أن الكل سيفرح
قالوا أن الدفء سيكمن فينا
قالوا أن الليل سيكبر أكثر

لكني .!




لم أرى إلا ابتسامة ( نكرة ) تتشدق فيني
لم أحس بأنني مثل كل عيدٍ كـ / ( طفلة )

بل أظنني كبرت أعوامٌ ، وأعوام




فـ /

عيدي لحظاته الأولى / مجنون
ولحظاته الأخيرة أكثر ألما

وِحده
وِحده
وِحده

وحين وجدت ملاذي
بسرعة عني خاب وخمد
ومات فيني شعور الابتسامة




هه / قالوا عيد

:angel:

ِ

كل عام وأنا / أكثر هدوءاً
كل عام وأنتم بخير





مسكين من يقرأ حرفي
مسكين

:heartbeat

ِ

الهدب

هدب العين
10-24-2006, 10:33 PM
إحصائيات المنتدى
المتواجدون الأن: 1 (1 عضو و 0 ضيف)
أكبر عدد أعضاء تواجد بالمنتدى : 364 بتاريخ 05-22-2005 الساعة 03:22 Pm
هدب العين*

ِ

حتى هنا
وِحده

وهذه ( * )
لها شعور مختلف

http://www.btlat.net/community/images/smilies/angel.gif


ِ

هدب العين
10-24-2006, 10:49 PM
ِ

حتى الطفلة التي وجدتها في ماسنجري



غضبت مني الآن في وقتٍ كنا نضحك فيه ،، ( غريب ) ،،
وفي يومٍ قيل عنه ( عيدي ) ، شيءٌ أشد ( غربة ) ...!!!!!



سألتها صغيرتي ومالسبب ؟
قالت بكل غضب : لا تتحدثي فأزيد غضباً ... اصمتي

فـ صمت



وفي الأخير وضعت ابتسامة :)
وقالت :
لا تقولين لي ( سلمي على خواتك )

فضحكت كثيراً لبراءتها

شقية

ِ

يالله كم أحب هذه الطفلة
وكم تقتلني بضحكاتها و ( أحبكِ كثيراً )

ِ

الهدب

هدب العين
10-24-2006, 11:06 PM
ِ

جاءني ( حسين ) .... وأنا ألتحف الصمت ، والإرهاق

ناداني ..
عمه هدب
نعم
مابكِ ؟
لا شيء
انظريني

نظرته بتعب

أرأيتِ / مابكِ ؟؟

صدقني يا صغيري : لا شيء
قال اليوم عيد فـ افرحي

غيرت جلستي بحزم
وابتسم هو

لم أوَلِه أي اهتمام ، ونظرتُ إلى الشاشة
فرحل

ِ

مسكين ابن أخي
لا يعلم كيف كان عيدي ؟؟

http://www.btlat.net/community/images/smilies/angel.gif

ِ

ولحظة أخرى
جائني مبتسماً .. كسبت ( ... ) ريال
لم أنظر له .. فقط ابتسامة
قلت : وأنا يا ( حسين ) ؟؟

مد لي مبلغه وقال : هاكِ :)

نظرت له بدفء
وقلت له : يكفيني أنت يا أكبر أعيادي

ابتسم لي ، ورحل

ِ

أحب هذا الطفل ( الكبير )
حينما يكون حنوناً

:)

ِ

الهدب

هدب العين
10-24-2006, 11:26 PM
ِ

تحملوا ثرثرتي اليوم / مليئة بكل شيء ..

http://www.btlat.net/community/images/smilies/angel.gif

ِ

رن الجوال بـ اسم ( محبوبتي )
ورفعتها بجنون

أهليييييييييييييييين
فردت :
وسهلييييييييييييين
..
كييييييييفك غناتي ؟
مشتااااااااقة لكِ
..
وأنتِ ، كييييفك يالغالية ؟
مشتااااااقة أكثر
..
كل عام وأنتِ بألف خير
وأنتِ كل الخير حبيبتي
..
.
.
.
.
.
.
.
.

( ضحكة شوق ملأتني دلالاً تمنيتها لا تنتهي )

قلت لها : ( توك جايه على بالي بدق عليك )
قالت لي : ( والزحمة اللي عندك ) ؟
قلت لها : ( زحمة ع الفاضي ) http://http://www.btlat.net/community/images/smilies/angel.gif
فقالت : ( واي ) ؟
فأجبتها : ( لأنهم كذا )
قليلاً : ( كلللللوش ) هكذا سمعت ..
فقالت : ( شو عندكم عرس ) ؟
فقلت لها : ( ههههه ، لا يا عزيزتي ، هذا المعرس وصل ، عن أذنك هسا ، وسلامي )
فردت : ( كوني بخير )
فأجبت : ( ماراح أكون بخير ما دام العيد ضخم بالفراغ رغم امتلاءه ) :)
فقالت : ( على الأقل ، لأجلك )
فقلت : ( إذا من أجلك ، بكون بألف خير )
ضحكت وقالت : ( أجمل لحظة ، لما أكلمك يا هدب )
فأجبتها بخجل : ( روحي عني لا تخليني أغتر وأنفش ريشي وأصدقك )
فقالت : ( يحق لك )
فأجبت : ( بدونك ما أتذوق الحياة ، يالله باي )
فردت ( باي )

ِ
ِ


عادت الوحدة من جديد ..

ِ

الهدب

زينب علي
10-25-2006, 04:51 AM
لم تُنصفي ( حُسينكِ ) يا هدب !!

ما هكذا تكون الطفولة مع ( حُسين ) !

بحجم ابتسامته ,, قبلة له

وِدّ

هدب العين
10-26-2006, 05:00 PM
ِ

زينب

ظلمت حسين كثيراً في العيد :sorry:
لكني عوضته في اليوم التالي ، أمام البحر
وبناءِالقِلاع :angel:

ِ

تحياتي لألقك ، جمالك :f:

ِ

الهدب

خفقان
10-26-2006, 05:44 PM
:


إذن


كان لأحدهم عيد


يشبهُ


ما يسمى بـ/ ع ـــيدي


:


الـهـدب


مدينة حرفك جنة


لا حُرمنا منها

:

هدب العين
10-27-2006, 07:18 AM
ِ

أبي منك قبل لا تروح شغلة وانت مِر بيها
تعال أخذ الغلا مني
وأخذ مني بقايا الروح

تدلل
وانا من عيني أوصلها لعد قلبك
أغنيها
وألاعبها
وإذا ودك ببكيها
بس آمر

حبيبي
باجر بيرحل
ولا أدري متى بيرجع ؟
سألته
صد لي أبعينه وبكى

مسحت الدمعة بيديني
وسألته
قل لي أبترجع ؟

نطق كلمة ومحى روحه من عيوني
( أحبك )



<<< وخنقني احساس هالكلمة >>>
( أحبك )

ِ

الهدب

فاطم علي
10-27-2006, 07:39 AM
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
؛
وتقولين .. غريب ...!؟







حاشا لله :)

هدب العين
10-28-2006, 01:30 AM
ِ

ألمٌ
يستقرأ الروح / داخلي
بلا رحمة
لذا ، أتيتُ هنا ، لأفرغني ..

/

فقدتك
والفقد داخلي ( جرة ) حزن
تختال أبوسط البحر
تبكي
وبيدّيها تعزف مواويل الوداع

قل لي يا خلٍ وصفني بالملاك
متى ترجع ؟
متى تاخذني من دربٍ عصى روحي
وسلبها الروح من بدري
متى ؟
قل متى بيظل الصبر فيني/ وجع يسكني بوجل
وآه في قلبي تمر فيني بألم
وبغصة دموعٍ
ما تلين

/

لحظة وداعك قربت
وانا بيتم
أعجن دموعي بالسكون
وقلبي من حبك / يلوذ
حتى روحي
تبعث لروحك دفا
ما ينتهي
استقبله
وضمه بحنانك / خله عندك
ودي يبقى للعمر كله معاك
مايهمني كيف يتعب
كيف يسهر
كيف يحلم
لني ضمنت إنه بأمان
وانه أبداً ما يموت

ِ

فداخلي غصّة
طعمها مرٍ كسيف
مدري وش حالها فيني ..
يالحبيب
خلك معاي قريب
خلني أهمس لك كلام
خلني أنطق لك

( أحبك )

مدامه صادق احساسي
لا أخاف ولا أهاب

ِ
ِ






فضفضة / ( مُره )

ِ

الهدب

هدب العين
10-28-2006, 03:51 AM
http://www.naseemalrooh.net/naseem/sounds.php?mqtaa=447

ِ

( لأجل روح :heartbeat أتيت بها )

ِ

تجي ننسى ؟
تجي نلعب ؟
تجي نسمع نغم دافي ينسينا
مجالسنا ؟

تجي نركض ؟
تجي نرقص ؟
تجي نمحي هموم الليل من قلبك ومن قلبي
ومِعاتبنا ؟

تجي عندي ؟
أجي عندك ؟
تجي نرحل مكان بعيد يغطينا الدفا لآخر
مناكبنا ؟

تجي تحبني
أجي أحبك
تجي نصرخ ( نحب ) بالحيــل ، والمايسمع ( لا ) يجينا
ويحاسبنا ؟

تجي ننهينا أبسمة ؟
تجي نرفعنا للغيمه ؟
تجي نتذوق الفرحة ؟

تجي مني
وأجي منك
ونجي منا

بلا عتابٍ يزعلنا

ِ

الهدب

هدب العين
10-28-2006, 10:20 PM
ِ

بالضبطِ يا خفقان





أنا لا أؤمن بهذا العيد بتاتاً ..
خصوصاً ، إن كانت الأرواح التي فيه
مَشِيْبةٌ باللاشعور :)

ِ




جنتي كـ / مروركم :f:

ِ

الهدب

هدب العين
10-29-2006, 02:56 AM
ِ

جافةٌ حتى من نفسي
تائهةٌ بين نضوع الليل
وبُركانه
أحدق في عتمة السكون
وأشرخ بصري
بـ عُمْيٌ أخيَلِيٌ
يشبهني

ِ

أرفع رأسي كلما مرت ( طائرةٌ ) تحمل صوتاً
أو ضوءً
وأناجيها ، علها تكون له في إحداهم
مسكَناً

ولحظةٌ أخرى
أتشدق ببصري يد البابِ
بابتسامة مذبوحة
ودمعة كحلت عيناي
بلا أوج السواد
أناجيه أيضاً
عله يضفي عليّ
اللقاء

ساعتينِ مرت
وأنا واقفة
بلا أٌفَكٍ ، ولا طُرقة
حتى تلوت غيابي

وعدت من خلفي مطأطأة الرأس
حاملةٌ بعضي على بعضي
بـ سكونٍ
وألفه

ِ

الهدب

خفقان
10-29-2006, 11:44 PM
:

ريح تُبَشِرُ بالـ مَطَر

فأتيتَ لأرتوي بـ قَطرة


واصلي هُطولَكِ سيدتي


:

هدب العين
10-30-2006, 12:34 AM
ِ







وأقول قريبٌ قريب


:)





ِ


روح حبيبتي
حاشا أن يكون القريب منّا / غريب فينا

:f:


ِ

رؤيتكِ ، تُحييني

ِ

الهدب

هدب العين
10-30-2006, 01:43 AM
ِ


قالوا عشقتِ ؟
قلت كلا ، إنما العشقُ يعشقني

قالوا جُننتِ ؟
قلت كلا ، إنما الجنون أجنَ مني

قالوا لَعبتِ ؟
قلت كلا ، إنما اللُعب تلعبني

قالوا سكرتِ ؟
قلت كلا ، إنما الخمور تسكرني

قالوا تعبتِ ؟
قلت كلا ، إنما التعب يَتعب مني

قالوا صبرتِ ؟
قلت ، أووووووووه ضربتم في الصميم ، لقد ملني :)

ِ
ِ

مساكين لا يفقهون أمرُ تعبي :angel:

ِ

الهدب

هدب العين
10-30-2006, 01:52 AM
ِ

المطر يحتضر داخلي يا خفقان
ولا لي سوى





الموت :)

ِ

صبراً لقلوب يهتكها المطر

ِ

شاكرة سَعّيْك

ِ

الهدب

هدب العين
10-30-2006, 02:07 AM
http://tn3-2.deviantart.com/fs12/300W/i/2006/301/2/8/Happy_F__n_Halloween_by_kittynn.jpg

ِ

على شاطئ الغربة
وعدتني أن تجيء
وأن تحمل اِرث الليل مني
وترتكب فيه الخُناق
حتى تَبتلَ الوقت فينا
وارتديتني

كنتُ دفئاً
ينامُ على خدِ الطفولةِ
قُبلة
نَسمْت عبيرها من يديك
وخلقت الابتسامة

وبياضها
يجول بين مرافئ الحكاية
وخيوط الملاحم الكهلةِ من عبق اللقاء
وجنون السكر
حتى قرابين السكون الذي فينا
تلت قربانها
وسكنت أنجيلٌ جديد
عنوانه

( قلبك )

ِ

الهدب

هدب العين
10-30-2006, 03:43 AM
ِ

* ظلت شاردةٌ عيناي فيني طويلاً

( مسكينة ، لم تجد ما يليق )


* ثوبي الأبيض / عاث واتسخ

* قربانك مليء بالعتمة

* ملامحك النادلة في سكر

* قيّك في سفر
وروحك صلبت نفسها / داخلي
بذعر

* وعدتك أن لا أشتاق إليك
فنقضته في أمّ اللحظة

* عسكريةٌ إماتُك
توضأت من مِلح البحرِ
فـ / تشظت

* عفنٌ لونك في مرآتي

* تشدق أصابعك ، واخلق أظافرها بأهدابك

* أرسمك / بداية
وترسمني / نهاية

ألا تعلم ذلك ؟

* اغرق كيفما شئت ، فلن أهتم
لقد قطفتك مني

* جدد عهدك / معك
وانساني

* اسقني من ماء عينيك / دمعةٌ أَلِقه / قلقة
وأشبعني بك

* ألا زِلت تتفيأ الـ / غروب ؟

* غموضٌ في تدحرج نبضك بالهاوية

* مد يراعك لي لحظة
فيراعي توفى بالأمس القريب

* خيبة حضورك متشدقة داخلي
وأنت
كأنت
كما أنت
فيك

* حريتي داخلك
أسبغت فوقي العتمة حينما ضِقت

* حَدِّقْ صوتك
واقرأ من عينيك / الغيم

( فهما في نزاع )

* لا ترتكبَ جرائماً أكثر
فجريمتُكَ لا زالت على قيد النبض

* النهاية شيّقة
والبداية مجهولة

( عكس اللغة / ألذها ) :angel:

* لم أدرك إحساسي حينما
فقدتك

( أظنه معك ، ياللخجل ) :indiffere

* كلي في كمد
وكلك في أكثر منه

* صوتي توفى حينما أذعنتُ بوجهي
شِطر الروابي

* قهوتي مرةٌ تشبه السُكّرْ

* شِعري في تحدٍ مع شَعري

( أغبية ، لا يعلمون أن الفرق كبير ) :cutie:

* أشـ / سأقرأ صمتي حين يستيقظ طفلي

( بلا إزعاج يا ألمي )

* في أي بياضٍ جئتَ أنت وانتشلتني ؟

* قرآنك يفتقدك
منذ متى لم تقرأه ؟

( قل ولا تخف ) :angel:

* النهاية / سَلطة

ِ

الهدب

هدب العين
10-30-2006, 04:09 PM
ِ

لن أرتكب فيني / الحماقة
وأنزوي جانباً .. بخوف

ِ

لن أكرر الغياب فيك
وأتركني فيني / بدونك

ِ

لن أذعن استقراء الليل
وأنزعني بانحيازٍ منك

ِ

لن أجرع كأس الخمر دونك
وأسكر

ِ

لن أقول أحبك كثيراً
بل أعشقك أكثر

ِ

لن أقول ( سـ ) أشتاق إليك
بل اشتقتك أكثر

ِ

لن أمهد طقوسي بمطري
بل بمطرِ قربك

ِ

لن أصلي بدونك لحظة
بل سأصلي لأجلك

ِ

لن أغرق في بحرٍ آخر
فبحرك أشهى

ِ

لن أغرب من شرقك
بل سأشرق من قلبك / قربك
وأغرب منك في لحظةِ موتي

ِ

لن أحاول نسيانك
بل سأحاول أن أعيشك أكثر

ِ

لن ألتزم بقافية ( بُعدك )
بل سأجيد كتابة قربك / وصداقة حبك

ِ

الهدب

هدب العين
10-31-2006, 02:32 AM
http://vb.eqla3.com/attachment.php?attachmentid=247840&d=1160265180

ِ

تشبهني

حينما وقفتُ قبالة البابِ

أنتظرك

وأنا مستندة على جذع حائطٍ كفيف
لم يرى قُذفة دموعي
ولم يرأف بحالِ سكوني

بل أردفني طويلاً
وماتت لدي الرغبة في الشوق إليك

ِ

الهدب

هدب العين
10-31-2006, 04:43 PM
ِ

لا تسألوا وجهي كيف انقضت ملامحة
بل اسألوا ملامحي كيف انقضى وجهها

ِ

كم تدارك الوقت فينا
ونحن
بلا شكٍ في / ضياع
لا نستأهب طعم الليل
ولا بساتين الضجر

.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.

تائهٌ حرفي :ouch:

ِ

الهدب

هدب العين
11-01-2006, 12:56 AM
ِ

حسافة ميت احساسي
ولا له داخلي احساس

بغيتك تفهم احساسي
وتفسر له دفا الأنفاس

ِ
ِ



ساعتين وأنا واقفة هنا ، مش عارفه أكملها :indiffere
يا بتجي مني ولا من زينب علي << هي قالت بتحاول :yummy:

:angel:

ِ

الهدب

هدب العين
11-01-2006, 02:40 AM
ِ

لأنك غير يالغالي
شربت مني الدفا باحساس

لأنك غير يالغالي
ظميتك وانتـ ( ـه ) أبجنبي

لأنك غير والله غير
في قلبك علق قلبي

وبدى يهمس لي يالغالي
بسكونك
والدفا كله

( ظميتك )
( وفاقد احساسك )

وانا بخجل فيني سكنت
وقلت بدفا :

حبيبي آه لو تدري
حياتك في رهن لحظة
وبنا صارت سما زرقا

بدت تركض غيوم الحب .. تسابقنا
وبعد لحظة
تمشت بيننا بأمطار

تسألك ؟

حبيبي
من متى قلبك يغني بي
وأنا بك أغني واكتب الأشعار

حبيبي
والله احساسي صحا
وصار أحسن وكله خير

خفق قلبي ونطق
( وجودك دللـه بالحيل )
صمت فجأة
وهمس بالصمت
أحبك حيل
والله حيل

وأنا أصرخ
آآآآآآآآآآخ يالغالي

حبيبي
مهما كانت العبره قريبة حيل
مهما كان اللقا بيننا غير
مهما ما التقينا أو جمعنا الليل

أحبك
ولو كان الكلام أكثر
لحبيتك
وحبيتك

وحبيتك ولا مليت

ِ
ِ

الهدب

هدب العين
11-01-2006, 06:06 AM
http://tn3-1.deviantart.com/fs12/300W/i/2006/303/4/f/Autimn_by_leeze.jpg

ِ

( 1 )

أُحارُ فيك
حينما يتنفسُ ألق اللقاءُ / بيننا
متأصلاً بجذور الحُلم
غير آبهاً بسكون البُعد
أو
بـ / بساتين المياسم

( 2 )

أهناكَ بياضٌ ما يشبهك الآن ؟
علّي أستجدي أنفاسك / موطناً
يرتدينا
أو نرتديه غلافاً لا يُعكر صفو الريح
ويهندسُ الغيم كيفما شاء
بلا ارتباك ................!

( 3 )

O لحظة صمت O

أتسمعني .!
أقصد ،،
أتسمع نبض الحنين الذي داخلي ؟
إذاً ..!
اهدأ وانصت قليلاً
ومن ثم احكي لي ما سمِعت
أليس هناك تفاحٌ شهيٌ
تقضمة أرواحنا بدفء ؟

( 4 )

اممممم
ما رأيك أن تضحك بجنون ، وتجعلني أضحك مثلك .!
مجانين ؟
فاليقولوا ما يشاءون / يرغبون
لا يهم

( 5 )

أنعشني بدفئك يا ألقي
وافرش عرش جنوننا في أول لحظة نرانا
دعنا نستقي منا .. مذاقُ السكر
ورائحة الليل التي تتشدق من كفّ ملائكتها
بياضِ عروشِهم

( 6 )

ألهمني صوتك .. أنك تتذوق الشوق ..
فهل أستقاد الصدق ؟
أم ! ، أقول لك أمراً ؟
أقرنه لي
وحين أجود به
سأمزقني ـ بعده ـ إرباً إرباً

( 7 )

حين تتبتلُ أوراقُ ـ الروحِ ـ دفئاً .!
ويعرق كفي متشظياً بالخجل
وترى وروداً حمراء تتزاحمُ فوق جبيني وبين عيني
فـ / اعلم
أنك بلا شكٍ تتزاحم داخلي بدلال

( 8 )

أحبك

ِ

الهدب

قيثارة
11-01-2006, 09:43 AM
إجترفتني الأمواج .. هنا ..

أحتاج من ينقذني ..

فأنا .. أغرق ..



:f:

هدب ..


بصمت نتابع ..





دومي بألق ..

هدب العين
11-02-2006, 04:53 AM
ِ

روح :
شنو تسوين ؟

الهدب :
أقرأ آخر شي ضفته في هدب

ماني فاهمتني يا بنت
هالكلام من وين يجي ؟

روح :
ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
عجبتني هاي ماني فاهمتني ..
من وين بعد
من جمال هالقلب

الهدب :
:blush:
نه نه
جد مدري من وين يجي
أجل أنا أكتب :

أنعشني بدفئك يا ألقي
وافرش عرش جنوننا في أول لحظة نرانا
دعنا نستقي منا .. مذاقُ السكر
ورائحة الليل التي تتشدق من كفّ ملائكتها
بياضِ عروشِهم

:eyebrow:

ألهمني صوتك .. أنك تتذوق الشوق ..
فهل أستقاد الصدق ؟
أم ، أقول لك أمراً ؟
أقرنه لي
وحين أجود به
سأمزقني ـ بعده ـ إرباً إرباً

:tapedshut

حين تتبتلُ أوراقُ ـ الروحِ ـ دفئاً .
ويعرق كفي متشظياً بالخجل
وترى وروداً حمراء تتزاحمُ فوق جبيني وبين عيني
فـ / اعلم
أنك بلا شكٍ تتزاحم داخلي بدلال

له له :eyebrow:

روح :
شوفي ياهدب :angel:

الهدب :
معك :wide-eyed

روح :
إنتي تسحبين جملك الصغيرة اللي بين المقاطع
وألا
تشوفين شيء ثاني ..! :irked:

الهدب :
كيف يعني ؟ :eyebrow:

يعني هاي ( له له ) ورمز ( :tapedshut ) ورمز ( :eyebrow: ) تسحبينهم من فوق والا ..!

الهدب :
ليش أسحبهم يا أمي ؟

هذا دليل إني مستغربة وش بلاك ؟ :angel:

روح :
آها ..
دليل مستغربة ..
نعم نعم

وش بلاك انتي .. :grumpy:
يعني للحين ماعرفتي عمق الجمال اللي فيك مشان تستغربين

الهدب :
نو :angel:
جد ما أحبني لما ما أحس إني كتبت ذا :ouch:

روح :
وليه طيب ؟
وش فيه اللي كتبتيه ..!!!!!

الهدب :
مافيه شي ،
القصد

إني لما أقرأهم مره ثانيه
ما أحس إني أنا هدب هدب كاتبتهم

روح :
يا ستي ..
كلنا كذا ..
الشعور يتجسد جسد ثاني لمن يطلع ..ولمن يمضي عليه قرن أو لحظات حتى

الهدب :
شعور غريب .. وحلو بنفس الوقت
تفتخرين بنفسك


على الأقل سويتي إشي ترفعين راسك فيه بكرة :angel:

روح :
ههههههههههههههههههه
يا قلبي فيك يا قمر

الهدب :
فديتك أنا ااااااا :innocent:

ِ
ِ


الهدب

فاطم علي
11-02-2006, 05:34 AM
دوماً ..
حينما نقرأ غيرنا ..
نقرأهم ليس كما يقرأون أنفسهم ..







ولكني أجزم الآن ..
إنني في كل قراءاتي لكِ
كنت قارئة .. مختلفة تماماً ..






:heartbeat لـ حرفكِ/روحكِ

هدب العين
11-02-2006, 05:43 AM
http://tn3-1.deviantart.com/fs12/300W/i/2006/304/8/8/Spring_Beauty_by_kittynn.jpg

ِ

حطيت هالصورة هنا / حجز لبكرة
أخاف تضيع الوصلة :angel:

ِ

تصبحون على جمالكم

ِ

هُدب

هدب العين
11-02-2006, 07:28 PM
ِ

قيثارة





لسمو حضوركِ
قصرٌ


يدلل الغرق بـ حنانك

ِ

شكراً لجمالكِ

:f:

ِ

الهدب

هدب العين
11-04-2006, 07:41 AM
http://tn3-1.deviantart.com/fs12/300W/i/2006/304/8/8/Spring_Beauty_by_kittynn.jpg

ِ

لم يجيء صوتي ( قلبي ) بعد من قِمة اللقاء

لا زال نائماً على كفِّ الجنونِ

يحلُم

بأن السكون مع أطرافِ الجنونِ

اِلتقيا

مُوَثَبِيْنَ بِلُحافِ الدفءِ

وقوافي الحنين الذي تفيء ألَقاً

مُشّبعاً

بتلابيبِ الحكاية



مسكين

] لا يريد الصحو [

وهو لا يعلم أن الإفاقةُ مُلزمة

ِ

ِ

بيننا / مسافةٌ اُمتزجت بخمرٍ
هَلك صِباه
ولاحت يداهُ / خنجراً
يُصوّب أفلاكاً انطوت بينه وبين
أفئدةِ التُفاح
وحُلكة المدى المنصهر فينا
متوثباً دهشةٌ تغتابُ اللقاء قهراً
بيننا
ونحن
نلازمُ شرب الخمر
بلا مللٍ
بلا رُبىً يندسّ بلحظةٍ امتشقت
عينيهِ
ومات

ِ


منك

تعلمتُ كيف أستقرأ الروح داخلي

وأبعثها لك

وقتما أشاء

.
.
.
.
.
.
.
.

أحبك

ِ

الهدب

خفقان
11-04-2006, 11:51 AM
/

http://ektob.com/uploads/alna3i_e6b1793986.jpg


^

^

هذا البريئ يقول


ما أجمل مطركِ / حرفكِ سيدتيـ ,


سأتابع مع عمو / خ ـفقان


بلا نهاية لبوحكِ


دمتِ ممطرة

:f:

/

هدب العين
11-04-2006, 12:52 PM
ِ

ولأنكِ يا حبيبتي ـ دائماً ـ
مختلفة








استقرأتْ روحي / داخلكِ
لتكتبَ ما تجيده
أحلامُنا

ِ

لكِ الأفق / سكناً

:f:

ِ

الهدب

هدب العين
11-04-2006, 12:55 PM
ِ

بالأمس
كان وجهي مِصباحاً
ينزوي على أطرافِ غيمة
كربلائيةِ السكون
موؤودة الامتلاء

واليوم
أصبح وجهي / متعباً
لا تفتك ملامحهُ إلا
انتظارا

ِ



غيرتُ رأيي
سأعيد ملامحي المشتاقة .. كما كانت قبل أربعة عشر ساعة

ِ

الهدب

هدب العين
11-04-2006, 02:06 PM
http://www.jurie-jurie.com/image-2/images/2928110-lg.jpg

ِ

أحتاج أن أمرغ ( كلي )
برائحة الصباحِ
بلا

نهاية

ِ

كأي إنسانة آمنت بك

ِ

خيبة حضورك
كخيبةِ إبليس في قَبولِ دعوته
للغواية

ِ

هز فنجانِ التيه الذي أشربه
وأعدني أنكَ
لا تتذوقهُ من جديد

ِ

مزق جُربة حُلمي
وأسقط من زمزمِ العشقِ
مطراً
نام على كفِّ الليلِ
فـ هتكُه

ِ

كُفّ عن هندسةِ الغياب
واترك كل جرحٍ منكَ
داخلي

( قادرة على ذلك )

ِ

قالت لي :
كفي عن سجن ألمكِ داخلك ..!
فلا زلتِ صغيرة ...
فقلت :
اعتدت ذلك ..
فأجابت :
كيف تقتلينه ؟
نظرت إليها :
بابتسامة
حسناً :
ما طعمُ موتكِ ؟
ابتسمت لها وقلت :
كالشهدِ مُراً
كالعلقمِ حلو المذاق

( طعنتني ورحلت )

ِ

لم أتذوق طعم الرُمان بعد !
ترى ،
كيف طمعه ؟

ِ

لا زِلتُ أكفر بـ / رائحة النسيان

ِ

أقف بهدوء قُبالةِ المرآة
وأنا أسمعُ تمتماتِ عاشقٍ
يغرق

( كسرت المرآة ، خفت من ذلك )

ِ

لم تأتي بعد
لتصحبني من هذا السكون
وتسكبني بملاعقِ الضحك
والجنون

ِ

ختامها







ابتسامة مُعتقة

ِ

الهدب